النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10812 الخميس 15 نوفمبر 2018 الموافق 7 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:34AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

الليلة.. الحد تستاهل الفرح!

رابط مختصر
العدد 9545 الخميس 28 مايو 2015 الموافق 9 شعبان 1436

الإنجازات التي تحققت لنادي الحد الرياضي هذا الموسم لم تكن من وحي الصدفة والغرابة، بل انها جاءت ثمار جهود بذلت من قبل أعضاء مجلس الإدارة الحالي والإدارات السابقة، فلقد كرس رئيس النادي أحمد بن سلمان المسلم جهوده فى خلق فريق العمل الواحد الذي يعد من أهم وسائل نجاح العملية الإدارية بالأندية ومن أبرز ملامح الإدارة الناجحة التي تحرص على الإنجاز، وتحترم التخصص وتسعى إلى المزيد من المشاركة بينها وبين أعضاء النادي الآخرين.
أثبت نادي الحد للجميع بأنهُ نموذج يقتدي به، ومع بدء تكوين شخصية البطل للفريق الحداوي في المواسم الثلاثة الأخيرة كان لابد من التدعيم وإيجاد الحلول الفنية والنفسية التي كانت تصطدم بها الطموحات الحداوية في الأمتار الأخيرة عندما كان الفريق ينافس ويتعثر في المباريات الحاسمة. بلاشك أن للمركز الإعلامي بنادي الحد دورا كبيرا في تغطية أنشطة النادي ومن خلال استخدام وسائل التواصل الاجتماعي المتوفرة، فالمجهود الكبير الذي بذله رئيس المركز الزميل مازن انور فى بلورت أفكاره وأفكار فريق العمل وترجمتها على أرض الواقع كان لها محل فخر وتقدير من قبل مجلس الإدارة.
إن الفوز بكأس جلالة الملك المفدى وكأس الاتحاد البحريني لكرة القدم والحصول على وصافة دوري الدرجة الأولى وبفارق نقطة واحدة عن البطل، يضع الفريق الحداوي أمام اختبار لمواجهة تحديات المستقبل في عدم الركون تحت نشوة الفوز بالكأسين ومواصلة العمل بقوة وإصرار في المرحلة القادمة والمحافظة على موقع الفريق ضمن دائرة المنافسة على البطولات المحلية والخارجية، فالمحافظة على الإنجازات أصعب بكثير من الوصول اليها، إن الإنجازات التي تحققت لنادي الحد ستدفع مجلس الإدارة لبذل المزيد من الجهد والعطاء وتقديم المزيد من الدعم للفريق الكروي الأول بالإضافة إلى باقي فرق الفئات السنية بالنادي لتتبوأ بمراكز متقدمة، ومواصلة تحقيق النتائج وحصد الإنجازات المتميزة التي تعلي من قيمة شباب هذه المدينة العريقة بشكل خاص والشباب البحريني بشكل عام وتعكس ما يتمتع به من قدرات وإمكانيات بارزة، فمن ذلك المنطلق جدد مجلس إدارة النادي الثقة في المدرب الوطني الجنرال سلمان شريدة الذي كان سبباً رئيسياً في استقرار المستوى الفني للفريق لما يتمتع به شريدة من خبرة تدريبية على خلق توليفة جيدة من اللاعبين من خلال توظيفه السليم لقدرات اللاعبين وحسن التعامل معهم في أغلب وأصعب المواقف.
فالليلة سوف تتزين مدينة الحد بحلتها البهيجة كالعروس في ليلة زفافها وفي احتفال رسمي وبرعاية هشام الجودر وزير شؤون الشباب والرياضة تكريماً للفريق الأول لكرة القدم وكل من ساهم ووقف وراء تلك الإنجازات الحداوية، فهنياً لأهالي الحد بالمكتسبات والذين عرفوا بحبهم الأزلي لمدينتهم العريقة وناديهم، فالحد تستاهل... الفرح!! وختاماً للكلمة حق وللحق كلمة ودمتم على خير.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا