النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10754 الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 الموافق 9 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:42PM
  • العشاء
    7:12PM

كتاب الايام

محطات

الحد.. عزك عزنا

رابط مختصر
العدد 9497 الجمعة 10 ابريل 2015 الموافق 21 جمادى الآخرة 1436

سعدت كثيراً بفوز فريق الحد لكرة القدم لأول مرة بكأس جلالة الملك المفدى حفظه الله وذلك كأول انجاز كروي عريق لهذا النادي الذي اعشقه من خلال حبي وتقديري لأبناء هذه المدينة الصغيرة التي قدمت للبحرين الكثير والكثير خلال سنوات ماضية كانت الرائدة في مجال التعليم من خلال العدد الكبير للمدرسين الذين كانت تنقلهم الباصات التابعة للتربية والتعليم لعدد من المدارس في المحرق والمنامة، ويكفي اننا عندما نذكر الرياضة البحرينية لابد لنا من الاشادة بدور المربي والاستاذ القدير سيف بن جبر المسلم رحمه الله، يضاف إلى ذلك ما قدمته الحد من رواد في العديد من الاعمال والمجالات وخاصة الداخلية.
ان الفوز الذي حققه فريق كرة القدم بالحد سجل بحروف بارزة في تاريخ النادي والذي شهد طفرة كبيرة في عهد الاخ احمد بن سلمان بن جبر المسلم ليكمل مسيرة من سبقوه وجاءت بفضل من الله سبحانه وتعالى ودعم ابناء النادي والحد لبناء مسيرة هذا النادي. وكان لتكاتف الجهود ومحبة ابناء الحد ومجلس الإدارة الاثر الاكبر فيما تحقق بعد ان نجح هذا المجلس في ايجاد التمويل القادر على تسيير أمور وانشطة النادي ليصل لهذه المكانة المرموقة ومبعث سعادتي الآخر في تحقيق ابن المحرق العزيز الكابتن سلمان شريدة لانجاز شخصي سجل باسمه في تاريخ هذه المسابقة ليكون اول مدرب يحقق البطولة لثلاثة أندية في تاريخ المسابقة وأكدت على مقدرة وكفاءة الاخ العزيز سلمان شريدة في مسيرته الرياضية كلاعب ومدرب فله التهاني والتبريكات على هذا الانجاز متمنياً له المزيد من التوفيق والنجاح.
اما الحد فانني اقولها من كل قلبي مبروك لكم هذا الانجاز الرائع وما يحققه النادي من عز وتقدم نفخر به جميعاً.. تحية تقدير واعتزاز لمجلس الإدارة ولأفراد الجهازين الفني والإداري وإلى جميع لاعبي الفريق ونتطلع منكم للمزيد ان شاء الله لما فيه خير وصالح هذا النادي.
السكندري.. مبروك
اخيراً حقق ابن القادسية والنجمة حالياً الحكم عدنان السكندري امنية عمره فحصل على وسام كبيرة يستطيع من خلاله ان يفتخر بانه الحكم الوحيد الذي ادار نهائي كأس جلالة الملك المفدى حفظه الله دون الحصول على الشارة الدولية.
عدنان الذي فاته القطار في الحصول على الشارة الدولية ولكنه بالاصرار والجد والاجتهاد وصل لمرحلة أدار من خلالها اقوى اللقاءات فكان الحكم المميز محلياً، مبروك النجاح في قيادة النهائي وبالتوفيق ان شاء الله.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا