النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10815 الأحد 18 نوفمبر 2018 الموافق 10 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

الشباب... وروح القانون

رابط مختصر
العدد 9446 الاربعاء 18 فبراير 2015 الموافق 29 ربيع الآخر 1436

قد يظن البعض أننا نناقش ماهية لوائح صدرت ونحاول أن نحفر خندقين احدهما ضد والآخر مع هذه اللوائح من اجل نوايا مختلفة وأبعاد خارج خط الخدمة المدنية.. بما أن الصحافة الرياضية هي صحافة نظيفة وتتعامل مع نشاط شبابي نظيف فلا بد ان تكون مداخلاتنا تنبع من القيم التي تربينا عليها بقيم الرياضة ورسالتها النبيلة من حب وطاعة واحترام وما أحلى هذه المبادئ حينما تنطلق منها في التعامل مع قوانين ولوائح كل جوانب الحياة وخاصة قوانين المرور المتعلقة بالمحافظة على روح الإنسان وهي غاية سامية.. وكم تبدو العلاقة عميقة عندما تتعامل بمعاني حب القوانين واحترامها وطاعتها... ونتمنى أن ينطلق الجميع سواء من بيده السلطة التنفيذية أو المواطن من التعامل مع هذه القوانين من منطلق الحفاظ على أرواح خلق الله من بشر وحيوانات وأشجار... لذا بات من الواضح أن يكون الجميع شركاء عندما يتعلق الأمر بالسلامة وعندما نذكر مصطلح السلامة ليس المعنى الأحادي الذي يخص جسم الإنسان بل نتعدى إلى جوارحه غير المرئية فأحيانا تجد الإنسان مثقل في هموم خارج طاقته وإرادته ويهيم في الطرق ويعرض نفسه وغيره للخطر وكثيرة هي المعانات في هذه الوقت العسير عليه نتمنى من الجهات المسؤولة أن تستمر بعرض برامج توعوية واضحة عبر وسائل الإعلام وعقد ندوات في الأندية والمدارس لشرح القوانين واللوائح والاستماع إلى اراء الجميع والاستفادة منها في تعديل اللوائح مع ضرورة الاستماع إلى حالات طارئة يمكن في موقف ما تشكل خطرا على حياة إنسان لكن تحسبا من عقوبات المترتبة على قائد المركبة يدفعه بأن يقع في المحضور فيما يخص حياة أي كائن حي وعلى سبيل المثال يوم أمس الأثنين مركبة تعود لنادي الأتفاق الرياضي متجه إلى الملاعب الخارجية عن طريق عالي وإذا فتى صغير يخرج رأسه من النافذة وعليه علامات المرض الشديد وأخذ يتقيأ بصورة غير طبيعية وحاولت ان اعطي اشارة لقائد المركبة بالتوقف لكن أبى وبإشارة منه علمت أنه ممنوع الوقوف بهذا المكان وكان لديه مساحة وقوف على الجانب الترابي واستمر الموقف لمدة خمس دقائق والفتى يعاني الكثير وهذا قد يعرضه إلى خطر الاختناق وحاولت مرة ثانية ان أجتازه لكن قاد السيارة بسرعة لكي يجتاز الإشارة الضوئية... ويستطيع كل من يعنيه هذا الأمر ان يتأكد من هذه الحادثة... نحن لا نعلق حالات طارئة على عمومية لوائح لكن المفروض أن يكون هناك توعية لكثير من الحالات الطارئة وكيف يتصرف قائد المركبة وكذلك هناك حالات نسيان وقد شاهدت حادثة لقائد مركبة حاول إيقاف عجلته لكن تجاوزت الخط بحوالي نصف متر حاول الرجوع لكن خلفه مركبة وترجل وذهب يتوسل لقائد المركبة التي خلفه أن يرجع... هذه المواقف تحتاج إلى تفسير قانوني من قسم الثقافة المرورية... ونحن نعمل بالممكن علينا أن لا ننسى الطموح أي علينا أن نتعامل بروح القوانين واللوائح وخاصة عندما نتعامل مع ارواح المخلوقات... وقبل أن ننهي هذه السطور وأنا أعتبرها إشارات ضوئية كاشفة على القوانيين واللوائح كنت أفكر في كلمة (المرور) وماذا تعني..فقادني التفسير إلى انها تعني جزء من حركة أي كيان كان مخلوق أو مصنوع... وهي جزء من الحركة وبما أن عمل مديرية المرور هو عمل شامل فلا بد أن تكون التسمية خاطئة ومصطلح المرور ينحصر بالمرور عبر المنافذ أما الحركة فهو مصطلح أشمل لذا فبات من الأفضل ان تسمى مديرية المرور بمديرية الحركة أو الحراك وهو اجمل وذات مضمون شامل.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا