النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10760 الإثنين 24 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

المركز العالمي لتطوير الطاولة

رابط مختصر
العدد 9434 الجمعة 6 فبراير 2015 الموافق 15 ربيع الآخر 1436

سعدت بالخبر الذي اثلج صدورنا بالمقترح المطروح من الاتحاد الدولي لكرة الطاولة لإنشاء مركز تدريبي لكرة الطاولة في منطقة الشرق الأوسط ويكون مقره البحرين وذلك بعد نجاح المباحثات التي اجريت مع رئيسة قسم التعليم والتطوير بالاتحاد الدولي لكرة الطاولة. وهذه خطوة بلاشك تحسب للاتحاد البحريني لكرة الطاولة الذي يتمتع بصفة من النادر وجودها في اغلب دول العالم وهي ان الاتحاد يملك صالة خاصة للعبة ما يعد مكسباً لهذه اللعبة الفردية التي استطاعت ان تفرض وجودها وبقوة على الساحتين الآسيوية والعالمية واحتضان العديد من الانشطة والفعاليات التي اسهمت مساهمة كبيرة وفعالة في ان يكون للبحرين صوت مسموع على الصعيد العالمي، ولقد علمت بان رئيسة التطوير قد سعدت بالمنشآت التي شاهدتها خلال الزيارة الاخيرة وحضور فعاليات البطولة التي تستضيفها البحرين هذه الأيام. تمنياتي بالتوفيق والنجاح للاتحاد في احتضان هذا المقر الذي سيكون كمقر مركز تطوير الكرة الطائرة العالمية الذي لقى نجاحاً كبيراً على مدى سنوات طويلة استضاف خلالها العديد من الفعاليات والانشطة. وبهذه المناسبة اود ان اشيد بخطوة اتحاد كرة الطاولة برئاسة الاخت العزيزة الشيخة حياة آل خليفة بما يقدمه الاتحاد من دعم ومساندة للاندية التي تعاني امور مالية صعبة تجعلها لا تتمكن من تأدية واجبها في الرعاية والاهتمام باللاعبين وتوفير المدربين المحترفين فاصبحت الاوضاع معكوسة لدينا فالاتحاد يركز على اللاعبين واعدادهم بالصورة المطلوبة نظراً لامكانيات الاندية المتواضعة وبالتالي فانني اطالب المؤسسة العامة للشباب والرياضة بضرورة زيادة الدعم المادي للاندية ليتواكب مع خطوات التطور الذي نتطلع اليه جميعاً فالالعاب الفردية بحاجة للدعم وتقديم الكوادر البشرية التي يمكن صقلها واعدادها لتكون في الصورة. عالطاير لن اغير المبادئ التي تعلمت وسرت عليها منذ بدايتي مع الصحافة الرياضية ولست بحاجة إلى واسطة لكي اغير آرائي التي انشرها، والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا