النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10811 الأربعاء 14 نوفمبر 2018 الموافق 6 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

كلمة من القلب

أمنــياتنا للعـام الجديـد

رابط مختصر
العدد 8667 الثلاثاء 1 يناير 2013 الموافق 19 صفر 1434

في كل عام وفي هذا التوقيت مع قرب استقبال السنة الجديدة تراودنا الأفكار نفسها.. مع بداية كل عام جديد نتذكر حياتنا وأحلامنا وطموحاتنا، ونتمنى أن نحقق ما لم نستطع تحقيقه في العام الذي سبقه، لأن الذي مضى للأسف كان بسرعة البرق ولم نتمكن خلاله من عمل كثير مما كنا نتمناه، ويكون الحل بأن نضع كل آمالنا في العام الجديد. الأمنيات في كل عام تتشابه كثيراً، فمعظمها يدور حول تحقيق دخل أكبر، المحافظة على صحة أفضل، شراء سيارة أحدث، الانتقال إلى منزل أكبر، الحصول على وظيفة أفضل، وأحيانا تتعلق الأمنية بتكوين أسرة أو إنجاب الأطفال وغيرها من الأمنيات التي تسيطر على أفكارنا في بداية العام الجديد ونعقد العزم على تحقيقها. لكن الذي يحدث أنه وبعد مرور عدة أسابيع من بداية العام نكتشف أن طموحاتنا وأمنياتنا أخذت تتراجع أمام المد الجارف لمتطلبات الحياة اليومية المتسارعة والتي لا تسمح حتى بالتقاط الأنفاس فنجد أنفسنا نُرَحل أمنياتنا إلى العام القادم!! المشكلة هي أننا نضع أمنيات غير محددة المعالم أو غير قابلة للقياس أو بلا نهاية وبلا برنامج زمني، وأحياناً تكون غير واقعية وغير قابلة للتطبيق!! تعلمت شيئاً من صديقتي العزيزة يساعدني عندما أحدد أمنيات العام الجديد، حيث يجب أن نعرف لماذا نريد هذه الأمنيات، وما التأثير أو التغيير الذي ستحدثه فينا.. تكتب صديقتي قائمة بكل رغباتها للعام الجديد، ثم تختار أهم 12 رغبة موزعة على 12 شهراً بحسب الأولوية، وتكتب قائمة بكل الأشياء التي تم تحقيقها خلال العام المنصرم وتراجعها باستمرار عندما يخيم الإحباط أو التراجع على مزاجها في بعض الأيام، تُحب شخصا ما وتجعل شخصا جديدا يحبها كل عام، تقرأ كتابا جديدا لتطوير المعرفة لديها والقدرة على التعبير، تمارس الرياضة والهوايات التي توقفت عنها فهي تساهم في تصفية الذهن وتنشيط الذاكرة وإطالة العمر وتبعث السعادة في النفوس، تتعلم كل يوم شيئاً جديداً، تكافئ نفسها كلما حققت جزءا من طموحاتها، تجعل أحاديثها إيجابية دائما وتؤمن بنفسها حتى يؤمن بها الآخرون.. نتمنى أن يعم الأمن والأمان والسلام أوطاننا، وكل عام وأنتم بخير..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا