النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10757 الجمعة 21 سبتمبر 2018 الموافق 11 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:08AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:39PM
  • العشاء
    7:09PM

كتاب الايام

وطــــــن وقصــــــة نجـــــاح

رابط مختصر
العدد 8374 الأربعاء 14 مارس 2012 الموافق 21 ربيع الآخرة 1432

كلما لمع اسم بحريني في عالم الأدب أو الفن أو الاقتصاد أو المال أو الرياضة أو أي مجال آخر سياسي أو اجتماعي أو اقتصادي أو ثقافي أو علمي أشعر بالفخر والاعتزاز واعتبره أبي، أو أخي، أو صديقي أو ابني، فالبحريني يحب الخير لأهل بلده ويتمنى أن يراهم في مراكز متقدمة ونشعر كبحرينيين بأن هؤلاء يرفعون اسم بلدهم ويمثلون مواطنيهم وسأستعرض اسماء يعرفهم الكثير فهم أما عاصروهم أو سمعوا بهم، وبعضهم انتقل إلى الرفيق الاعلى وبعضهم تقاعد والباقون يمارسون مهاما أخرى، أجيال وأجيال وبداية من نسيت اسمه وخانتني الذاكرة فأرجو أن يعتبر نفسه منهم وهو المقصود والمعني بما أرمي إليه ولعل ما دعاني إلى ذكر هؤلاء هو آخر تعيين لمواطن بحريني شاب هو مازن انطوان خوري رئيساَ تنفيذياَ لأمريكان أكسبرس الشرق الاوسط فالأجيال التي حملت أمانة الاقتصاد في بلادي وتحديداَ في القطاع الخاص تقتضي الأمانة الوطنية أن نذكرهم على الأقل بالاسم ونترك جل أعمالهم وانجازاتهم لمن يتصدى لذلك مستقبلاَ في كتب تسجل بأحرف من نور سير هؤلاء. وسأبدأ بالرعيل الاول واجتهد في أن أذكر أسماء من أتى بعدهم والقائمة تطول؛ فمازالت ذاكرة البنوك البحرينية وشركات التأمين والمحاسبة تحمل أسماء عبدالرحمن خليل المؤيد، وأحمد علي كانو، وجاسم أحمد فخرو، وراشد عبدالرحمن الزياني، وعبدالله علي كانو، ومحمد أحمدي، وأحمد العسيري، ومحمد أبوالفتح، وعبدالله أبوالفتح، ومحمود المردي، وعلي الجودر، وراشد الظاعن، ومحمد غريب، ومحمد عبدالقيوم اللقماني، وأحمد محمود، وغازي رضي الموسوي، وحسين قاسم، وقاسم محمد فخرو، ومحمد سلمان الزياني، وعبداللطيف جناحي، وعلى ربيعة، وإسماعيل أمين، وعبدالعزيز الشهابي، وعبدالحميد مفيز، ونورالدين عبدالله، ورضا فرج، وعلي المدفعي، وعبدالله بوهندي، ورشيد المعراج، وجمال محمد فخرو، ونبيل عبدالله الساعي، وجواد حبيب جواد، وجاسم حسن عبدالعال، وعبدالرحمن عبدالله فخرو، وصالح الكواري، ومحمد إبراهيم الشروقي، والدكتور خالد عبدالله تقي، وحسن جمعة، وعدنان يوسف عبدالملك، وعبدالرزاق عبدالله القاسم، وعبدالكريم بوجيري، وإبراهيم عبدالله بوهندي، ومحمد عبدالكريم، ويوسف عبدالله تقي، وسمير الوزان، وعبدالحكيم يعقوب الخياط، وعصام جناحي، وخالد جناحي، وصباح المؤيد، وجمال هزيم، ومراد علي مراد، وحسين إسماعيل والكثير ممن تقلدوا مناصب مديري إدارات أو رؤساء أقسام أو مديري فروع ومكاتب تمثيليه... فهؤلاء كل في مجال عمله وتخصصه، ارتبطوا بشبكة علاقات في داخل مملكة البحرين وخارجها وعاصروا مراحل فيها شد وجذب، فيها معاناة وفيها قصص نجاح ومحطات إخفاق، ولكن طبيعة هذه الأعمال تتأثر إيجاباَ وسلباَ بالأوضاع الاقتصادية المحلية والدولية، ولكن ذاكرة الوطن دائما تكتنز في وعيها المجتمعي كل تلك الأحداث وعلينا فعلاً أن نكون واقعيين في تقييم تجارب الآخرين، ونؤمن بأن من يصنع تقدماً وإنجازاً يرتبط بمنظومة متشابكة من العلاقات داخلية وخارجية. تؤسس لقصة نجاح بلد، وتقدم مجتمع وتزرع ثقة في المواطن.. ويمكننا أن نعيش مع رجال ونساء من البحرين حققوا نجاحات في مجالات وتخصصات عدة، أتمنى أن يتاح الوقت لي أو لغيري لتسليط الأضواء عليهم... فلا يزايد أحد علينا فينسى أو يتناسى تاريخاً حافلاً سطره أبناء هذا الوطن على مدى التاريخ الحديث، وكانوا علامات بارزة في مجالاتهم، فكل خدم نفسه وأهله وبلاده بطريقة خاصة تفرد بها وفي التخصص الذي وجد نفسه فيه، فلا يعيبه إن هو لم يزايد سياسياً ولم يرفع صوته في المنابر الخطابية. علينا أن نحترم الجميع فنحن في وطن بحاجة إلى كل يد تبني، وإلى كل فكر يبدع وإلى كل طاقة تضيف، وإلى كل مجتهد يضع الوطن وأهله نصب عينيه، وإلى كل صوت يرتفع بالحق ليعلي اسم الوطن وإلى كل مسعى يسهم في سمعة هذا الوطن والرفع من شأنه وإعلاء مكانته، والذود عنه في المحافل المحلية والإقليمية والعربية والقارية والدولية. فأبناء هذا الوطن المخلصون كثر ونحن نرفض في أن تحاول بعض الأصوات النشاز في أن تجير أفكارها وتحركاتها لصالحها ولصالح أجندات تتمسك بها وتنسى أن لهذا الوطن تاريخاً ولشعبه مواقف وطنية وقومية وإنسانية وقصص نجاح باهرة للوطن وللمكانة التي تقلدها والسمعة التي وصل إليها.. ومع كل قصة نجاح لأي مواطن شريف تكمن قصة شعب نجح في أن يكون ولاؤه للأرض، عاشقاً ومتيماً ومبدعاً ينظر للمستقبل دائماً ويتخذ من الماضي شحنة عطاء لما يأتي من الأيام. وعلى الخير والمحبة نلتقي

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا