النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10762 الأربعاء 26 سبتمبر 2018 الموافق 16 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:55PM
  • المغرب
    5:30PM
  • العشاء
    7:00PM

كتاب الايام

قراءات الشيخ الطهطاوي

رابط مختصر
العدد 8169 الإثنين 22 اغسطس 2011 الموافق 22 رمضان 1432

تتلمذ «الطهطاوي» على يد الشيخ مصطفى بن محمد العروسي (1876-1798) نسبة الى «منيل عروس» بالمنوفية، وكان العروسي الشيخ العشرين للازهر، وقد وليها قبله ابوه محمد وجده احمد العروسي، وقد عمل الشيخ مصطفى على ابطال الاستجداء بالقرآن في الطرق الصوفية، وعلى امتحان المدرسين في الازهر، فخافه المشايخ والطلاب، وتضيف المراجع ان العزل من المشيخة الازهرية قد فاجأه، ولم يعرف سببه، ولم يُسبق له مثيل في تاريخ المشيخة، وقد صدر اول قانون عام 1872 ينظم طريقة الحصول على الشهادة العالمية في الازهر، ويرتب درجاتها ويقرر مواد الامتحان، وكان محمد الخراشي اول شيوخ الازهر وقد تولى المشيخة مابين 1656/1690 يشير الشيخ رفاعة الطهطاوي في مذكراته عن باريس المسماة «تخليص الابريز الى تلخيص باريز»، الى جملة ملاحظات عن الكتب التي طالعها في العاصمة الفرنسية في اوائل القرن التاسع عشر، عندما كان يتولى الاشراف الديني على البعثة المصرية الاولى الى فرنسا. من الكتب التي طالعها يقول، «كتاب سير فلاسفة اليونان» ثم يضيف: «قرأناه وتممناه ثم ابتدأنا بعده في كتاب تاريخ عام مختصر مشتمل على سير قدماء المصريين والعراقيين واهل الشام واليونان وقدماء العجم والرومانيين والهنود وفي آخره نبذة مختصرة في علم الميثولوجيا يعني علم جاهلية اليونان وخرافاتهم». ويقول د.محمود فهمي حجازي، «تعتبر دراسة الطهطاوي لكتاب نبذة مختصرة في كتب علم الميثولوجيا اول لقاء جاد للعقل العربي مع الميثولوجيا اليونانية» (اصول الفكر العربي الحديث عند الطهطاوي، القاهرة، 1975، ص484)، والواقع ان المسلمين لم يترجموا اساطير اليونان في العصور القديمة رغم ترجمة كتب الطب والفلسفة والتاريخ. ويلاحظ الباحثون ضعف تأثير الادب اليوناني في الادب العربي اذا قيس بتأثير العلم والفلسفة اليونانية. «فإنك تقرأ أسماء الكتب التي ترجمت من اليونانية الى العربية، فتجد الكثير في كل فرع من فروع العلوم الرياضية والطبية والفلسفة، ولا تكاد تعثر على كتاب ادبي يوناني ترجم الى العربية مع وفرة ما لليونان والرومان من كتب ادبية». ومن اسباب ذلك، كما تقول بعض المراجع، «ان الادب اليوناني ادب وثني، فيه آلهة متعددة وفيه عبادة ابطال، والذوق العربي حين تُرجمت العلوم ذوق مسلم، لم يستسغ هذا النوع من الادب الوثني». (ضحى الإسلام، أحمد أمين، جـ1، ص 295 – 296). قرأ الشيخ الطهطاوي كذلك كتاب «بزوت» في علم الحساب، وفي الهندسة المقالات الاربع من كتاب «لو جندرة»، وقد قرأ الطهطاوي مع «مسيو شواليه» كتاب جغرافية وكتبا اخرى في نفس المجال منها «جغرافية ملطبرون»، «وقرأت وحدي مؤلفات عديدة في هذا الفن». ويضيف عن نشاطاته الثقافية، «ترجمتُ مدة اقامتي في فرنسا اثني عشر كتابا بعضها كتب كاملة وبعضها نبذات صغيرة الحجم». ويضيف كذلك في مجال قراءاته انه قرأ في علم المنطق، وكتابا في علم المعادن – قام بترجمته – واطلع في «آداب الفرنساوية على كثير من مؤلفاتها الشهيرة». ويقول انه طالع «ديوان فولتير» و»ديوان راسين» و»ديوان روسو» وكتاب مونتسكيو «روح القوانين» ومن اهم الكتب التي طالعها الطهطاوي في مجال القانون «كتاب برلماكي» ويقول انه قرأ هذا الكتاب وهو في الحقوق الطبيعية للانسان، ويقول: «وترجمته وفهمته جيدا»، ويضيف: «وهذا الفن عبارة عن التحسين والتقبيح العقليين، يجعله الافرنج اساسا لأحكامهم السياسية المسماة عندهم شرعية». وقد جاء في «الموسوعة العربية الميسرة» عن القانون الطبيعي انه «مجموعة المبادئ التي يهتدي اليها المرء بفطرته تحت ارشاد العقل وتوجيهه»، ويقول «توما الاكويني» ان القانون الطبيعي «هو القانون المشترك بين كل الامم ويهتدي اليه البشر بنور العقل الطبيعي، اي بغير حاجة الى نور الوحي، وكأنه مزروع في قلوب بني الانسان، وهو يأمرهم بنبذ الجهل وترك الاضرار بالغير، ولكن تطبيق القانون الطبيعي يختلف بين البشر بحسب اختلاف ظروفهم» (موسوعة العلوم السياسية، جامعة الكويت، ص335) ويختلف القانونيون والفلاسفة حول مصدر هذا القانون، «فمنهم من يرده الى طبيعة الانسان باعتباره كائنا اجتماعيا مدركا، فيكون وجود القانون الطبيعي مستقلا عن وجود الله، ومنهم من يرى ان الطبيعة البشرية مع قدرتها على الميل الى بعض الافعال والنفور من بعضها الآخر عاجزة بذاتها، فضلا عن عجزها من جعل ميلها او نفورها قواعد ملزمة، كما لا يستقيم القول بوجود القوانين دون وجود المشرع». (الموسوعة العربية المختصرة). ولاشك ان مطالعة الطهطاوي لكل هذه الكتب السياسة والقانونية والتاريخية مهدت لقيامه بدوره الثقافي الكبير في المراحل اللاحقة من حياته.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا