النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10759 الأحد 23 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

جون ماكين وبكاء الإخوان المسلمين!

رابط مختصر
العدد 10749 الخميس 13 سبتمبر 2018 الموافق 3 محرم 1439

معلوم ان جون مكين هو أحد الرؤوس الاستخبارية الامريكية الفاعلة في بناء وتحريك ما عرف «بالربيع العربي» وهو الشخصية الاستعمارية الامريكية المناط نشاطها بمسائل الشرق الاوسط وفي علاقة اكثر من حميمية في انشطة الاخوان المسلمين ويعرف في الاوساط الاوروبية انه سنتور الاخوان المسلمين ويشار انه عندما أندلعت ما عرف بثورات الربيع العربي عام 2011 كان السنتور جون ماكين في الدعوة لسياسة الولايات المتحدة في اتخاذ مواقف تدعو إلى اقامة الديمقراطية في المنطقة العربية ارتباطا بنشاط الاخوان المسلمين في المنطقة وقد التقى جون ماكين بنائب مرشد الاخوان المسلمين (خيرت الشاطر) وامام تساؤلات كثيرة عن هذا اللقاء المشبوه قد برر بأنه لقاء دار حول الأوضاع الاقتصادية في المنطقة وقد طالب جون ماكين الحكومة المصرية بإطلاق سراح الرئيس الاخواني المعزول (مرسي) وفتح حوار مع جماعة الاخوان المسلمين وقد رفضت الحكومة المصرية الدعوة لاقامة حوار مع جماعة الاخوان المسلمين الارهابية والسماح لها بالعودة إلى المشهد السياسي (!).
ولم يكن جون ماكين «يتصرف من تلقاء نفسه أو بناء على توجيهاته الذاتية بل كان منفذا لمخطط النخبة السياسية الاكثر عدوانية في واشنطن حيث ان ماكين يرأس المعهد الجمهوري الدولي منذ 22 سنة ولهذا المعهد علاقة وثيقة جدا مع وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية واجهزة المخابرات الاوروبية وتمويل هذا المعهد من الميزانية الامريكية التي يقرها الكونجرس وقد منعت اغلبية الدول نشاط هذا المعهد على اراضيها بعد ان اكتشفت اهدافه الحقيقية» ومن هذه الدول مملكة البحرين ومعلوم ان جماعة الاخوان المسلمين تعتمد بشكل كبير على السيناتور الامريكي جون ماكين في توصيل آرائها إلى البيت الأبيض ومناقشة تقاريرها المحرضة ضد مصر في مجلس الشيوخ الامريكي وقد كشف (طارق الزمر) القيادي في جماعة الاخوان المسلمين رسالة التعزية الحارة بعد وفاة جون ماكين التي بعثتها قيادة الاخوان المسلمين ما يشير بان جون ماكين له مكانة خاصة لدى جماعة الاخوان المسلمين (!).
ومعلوم ان جون ماكين صديق مخلص لإسرائيل ومساند لجرائمها ضد الشعب الفلسطيني وقد وصف جون ماكين اسرائيل بأنها «الديمقراطية الوحيدة في الشرق الاوسط» وبينما كان الطيران الاسرائيلي يمطر قطاع غزة بنيرانه زار ماكين القدس المحتلة وقدم دعمه الكامل لإسرائيل في حربها ضد غزة معلنا تأييده الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل وقال نتنياهو: ببالغ الاسى تلقيت خبر وفاة جون ماكين الذي كان رجلا وطنيا كبيرا مخلصا لأمريكا وصديقا حقيقيا وحميميا كأحد أكبر اصدقاء اسرائيل (!) ذلك ما تناول حقيقته الكاتب المصري في مجلة روز اليوسف عبدالمنعم شعبان (!).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا