النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10757 الجمعة 21 سبتمبر 2018 الموافق 11 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:08AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:39PM
  • العشاء
    7:09PM

كتاب الايام

قوتنا الناعمة إعادة تأسيس وإعادة منهجية

رابط مختصر
العدد 10593 الثلاثاء 10 ابريل 2018 الموافق 24 رجب 1439

أحد ابرز وجوه ووجود القوة الناعمة وسائل الاعلام والميديا والسوشال ميديا وكل وسائل الاتصال والوصول.

ومؤخرًا دخل مجمل العرب على هذا الخط الكبير والواسع لكننا مازلنا نضرب ضرب عشواء بلا منهجية محددة تخدم أهدافنا المرحلية والمستقبلية، وتبددت امكانيات افراد تميزوا في هذا المجال فنيًا وتقنيًا لغياب الهدف الواحد ما فتح الميديا امام اعدائنا للتسلل والتوغل في إثارة القلق المجتمعي العربي العام، وغيبنا قضايا ساخنة جرت احداثها واستمرت فصولها في ساحات الخصوم ولم نستطع استثمارها بقوتنا الناعمة لفضح تلك الانظمة وفي مقدمتها نظام الملالي الايراني.

انتفاضة الاحواز الاخيرة لم تنل من قوتنا الناعمة ما تستحقه من اهتمام ومن تغطيات وتعليقات واخبار ومتابعات تكشف الغطاء الديمقراطي والحقوقي المزعوم في ايران التي وظفت المئات من فضائياتها والألوف من قوتها الناعمة لضرب نسيجنا الوطني العربي واثارة شكوكه في كل منجز في وطنه وزرع روح السلبية الخطيرة في هذا المواطن.

كل ذلك جرى بوسائل وآليات القوة الناعمة الايرانية التي شكلت اخطبوطًا بألف ذراع وذراع توحد وتجمع حول هدف محدد واشتغل ضمن منهجية مرسومة بدقة وبتفاصيل صغيرة وكبيرة نحو هدفه الخطير.

وإذا كانت القوة الناعمة العربية لا تقلّ عددًا ولا إمكانيات فإنها انشغلت عن الهدف الكبير وراحت تلاحق مسائل استطيع توصيفها بالصغيرة إذا ما قورنت بالخطر الإيراني إذا ما تركنا له الفضاء مفتوحًا لتغلغل قوته الناعمة بهدف مرسوم وبمنهجية تشتغل عليها وسائله وأذرعته الموزعة في معظم عواصم العالم وبلغات مختلفة وبأساليب تناسب المكان المستهدف والجهة المستهدفة.

ومنذ أعياد النيروز الايرانية اشتعلت الاهواز في انتفاضة هي الثانية، ولان النيروز هو المعادل للربيع عربيًا لم اقرأ لواحد عربي عنوان تعليقه مثلاً بـ«الربيع يعود معكوسًا لإيران وينقلب السحر على الساحر» بل لم تحظَ انتفاضة الشعب الاحوازي بما تستحقه من تغطيات في فضائياتنا ومواقعنا العربية الذين انشغلوا بالفايشنيستات وتقليعاتهم وأحيانًا شغلتهم خناقات الباحثات عن شهرة زائفة.. وهكذا.

القوة الناعمة العربية الخام موجودة ومتوفرة ومنتشرة بشكل واسع وملحوظ لكنها مفككة لا تجمعها رؤية واحدة رغم أن الخطر الواحد يتهددها ويتهدد أوطانها.

ومثالاً، غداة الاعلان عن الكشف النفطي في البحرين اشتغلت بقوة كل وسائل وآليات القوة الناعمة الايرانية والمدعومة من إيران للتشكيك في جدوى الكشف ولإثارة الاحباط واليأس من اخبار الكشف وخصصت الندوات والتغريدات والبرامج والمسجات والرسائل الصوتية والكلامية من جميع وسائل تلك القوة الناعمة على امتداد مساحة جغرافية واسعة تبدأ من طهران مرورا بلبنان وصولاً إلى العراق انتقالاً لبعض العواصم الاوروبية التي ينشط فيها الايرانيون الخمينيون وأنصارهم وعملاؤهم من كل جنسية ومن كل طيف.

خيط واحد انتظموا فيه بسرعة سريعة لإثارة الشكوك والبلبلة وزرع الاحباط من الكشف النفطي البحريني، وهكذا كانت قوتهم الناعمة موظفة ومستثمرة بقوة حقيقية للنيل من هذا الكشف الهام في حملة مضادة عبر وسائل وآليات القوة الناعمة التي لم نوظفها لصد الهجوم ورده على عقبيه وفضح من يقف خلفه ومن يدفعه.

وهذا مجرد مثال واحد لعشرات الأمثلة التي غابت عنها قوتنا العربية والمحلية الناعمة.

ايران أعدمت 390 شخصًا في العام الماضي فقط، هل استثمرتها قوتنا الناعمة وهل قامت بالتغطية؟؟ مجرد سؤال؟

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا