النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10814 السبت 17 نوفمبر 2018 الموافق 9 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:27AM
  • المغرب
    4:48AM
  • العشاء
    6:18AM

كتاب الايام

أيام في بورصة وكبادوكيا

رابط مختصر
العدد 10385 الخميس 14 سبتمبر 2017 الموافق 23 ذو الحجة 1438

هذه ليست المرة الأولى وربما لا تكون الأخيرة التي أزور فيها بورصة التركية.. فلنا فيها ذكريات جميلة وعزيزة على النفس، لكن في كل مرة أزور فيها بورصة أرى فيها المزيد من التطور والمزيد من التقدم وأرى فيها الكثير من السواح والزوار العرب وخاصة الخليجيين الذين أصبحت وجهتهم الاولى الى تركيا بعد أن دمر وخرب ما يسمى بالربيع العربي السياحة في العديد من الدول العربية.
جربت هذه المرة السفر على الخطوط الجوية التركية.. وفي الحقيقة أن الخدمة عليها لا بأس بها وكانت مواعيد إقلاع طائراتها ووصولها دقيقة إلى حد كبير.. وصلنا إلى مطار صبيحة بإسطنبول حوالي الساعة الثامنة صباحًا وكانت الأجواء ملبدة بالغيوم، فالأمطار على بورصة لا تتوقف صيفًا وشتاءً، ولذلك فإن بورصة كلها خضراء بجبالها وسهولها ووديانها وهضابها.
الطيارون الأتراك الذين كانوا يقودون الطائرة التي أقلتنا إلى بورصة كانوا حاذقين ومهرة. فعندما اعتلت الطائرة إلى آفاق بعيدة شعرنا باهتزازها كنتيجة لمطبات هوائية لكنهم نزلوا بها إلى الطبقات السفلى بحيث كنا نرى الأراضي والوديان تحتنا واختفت تلك الهزات نهائيًا.
بورصة بالإضافة الى خضرتها الدائمة تشتهر بجوها المعتدل الذي يبعث في النفس النشاط والحيوية حتى في أشهر الصيف، أما في الشتاء فإن جبالها تكسوها الثلوج وتشتد بها البرودة.
كما أن بورصة تشتهر بشلالاتها التي تتدفق منها المياه الباردة طوال العام وتعج أماكنها بالسواح والزوار الذين يأتون لالتقاط الصور ذات الذكريات الجميلة.
أما مدينة كبادوكيا فأبرز معالمها تلك الرؤوس المدببة من الجبال الصغيرة كما تشتهر بالكهوف التي تمتاز بروعتها الجمالية وتدفق السواح عليها.
المطاعم بها رخيصة لكن عليك أن تعرف كيف تتنقل بالباصات، لأن التكاسي مرتفعة الثمن، فأقصر مشوار بالعداد لا يقل عن عشرين ليرة تركية وقد تصل بعض المشاوير إلى أكثر من مائة ليرة.
من المناطق السياحية التي يجب أن لا يغفل عنها السائح زيارة المدينة التراثية التي تصنع فيها الأواني الفخارية وتصقل وتلون بألوان زاهية وتخط عليها آيات قرآنية تدل على مهارة الفنان التركي ودقة عمله.
حضرنا صلاة الجمعة في أحد الجوامع القريبة، والصلاة لا تختلف عن أية صلاة في أية دولة إسلامية لكن يسبقها قبل الخطبتين خطبة يلقيها نفس الخطيب وهو جالس قبل أن يعتلي المنبر.
كما حضرنا زواجًا تركيًا لإحدى العائلات التي نعرفها وكان زواجًا مميزًا، حيث يدعى الجميع للرقص على أنغام الموسيقى بما فيهم الزوج والزوجة لكن في قاعات ينفصل فيها الرجال عن النساء. وتوزع على الحاضرين أكياس صغيرة مليئة بالمكسرات والحلويات.
هذه بعض الذكريات التي أسعفتني الذاكرة أن أتذكرها حول زيارتي الأخيرة لكل من بورصة وكبادوكيا التركيتين الجميلتين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا