x
x
  
العدد 10217 الخميس 30 مارس 2017 الموافق 2 رجب 1438
Al Ayam

مقالات - قضايا

العدد 10207 الإثنين 20 مارس 2017 الموافق 21 جمادى الآخرة 1438
 
 

أيتألم القلم؟! أ ألم الكاتب من ألم القلم؟! أم ان ألم القلم من ألم الكاتب؟!
أفي القلم روح؟! أروح القلم من روح الكاتب؟! ام ان روح الكاتب من روح القلم؟!
القلم قسم الروح وإشعاعها (!) «لا أقسم بالقلم» والقلم من اجمل انوار الله في خلقه (!)
القلم يأخذني للكتابة أم اني آخذ القلم للكتابة (...) من يأخذ من؟! القلم في أمري ام اني في أمر مطيع لقلمي (!)
عندما يحزن الكاتب أيحزن قلمه؟ أحزن القلم من حزن الكاتب ام ان حزن الكاتب من حزن القلم (؟)
رحلت شقيقتي (أمينة) فانتابني حزن رحيلها أم انتاب قلمي... ولقد كانت رفيقة عمر طفولتي وكانت لي ولها مكانة خاصة (ربما) كوننا آخر عنقودين في الاسرة (!)
ولقد طافت بنا الحياة وطفنا بها فراقا ولقاء عناق تجسد ذاكرة طفولتنا وكنا نخط عمرًا في الثمانين وما فوق وعند اللقاء تذكرني واذكرها عذب وشقاوة طفولتي وطفولتها وكانت (أمينة) نبش ذاكرتي بما يجوز وما لا يجوز فنذوب وجدا في ذاكرة طفولة تعشق الحياة وكانت (امينة) تتصدر (المراداة) في عيدي الفطر والاضحى امام «سكة» منزلنا في الجبيل مع ثلة من بنات الجيران حاسرات ومرتديات ثياب «النشل» بأبهى واجمل الألوان (!)
كلكم يا لحيايات
بنات (محمد)
كلكم يا لحيايات
ما فيكم رديات
يار البخت من قال
فيكم رديات
...
أو:
يدفوها على السيف
أم الحنايا يدفوها على السيف
تير المياديف كلها اصبيان
تير المياديف
لا تشدد عليهم يا نوخذاهم
لا تشدد عليهم..
ترى البحر بارد
لا تشدد عليهم
...
او:
يا ذا القمر يا للي
أمسير او رايح
سلم على اللي مرقده
في البرايح.
وكانت أمينة وهي في تطواف عمرها الثمانين تسرد علي أغاني «المراداة» كانها تعيشها وكنت اقول لها «مناكفا» تحفظين أغاني «المراداة» اكثر من تلاوة القرآن وكانت تقول لا: هذا له حق والقرآن له حق وتردف قائلة واسأل الله ان ما أقوله على حق (!)
شقيقتي امينة التي ترجلت الحياة في عمر تجاوز الثمانين لم تدخل المدرسة لأن يومها ليس هناك مدارس تدرس النساء فالمدارس للرجال وليست للنساء وكانت امينة تصرخ في حرقة يوم أذهب للمدرسة بدونها وكانت تقول هذا ظلم هذا إجرام لا يرضي الله ولا رسوله وقد تعلمت القراءة والكتابة بنفسها وكانت حقًا عصامية (!)
العزاء لزوج شقيقتي أمينة ابن عمي (مصطفى الملا) وأبنائه وبناته سائلاً الله ان يتغمد شقيقتي (أمينة) نعيم جناته.


زائر
عدد الأحرف المتبقية
   =   

تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة
  إقرأ في عدد اليوم
  الأيام "واتساب"

المواضيع الأكثر قراءة

هل تؤيّد ما ذهبت له دراسة حديثة بأن انتاجية الموظّف البحريني 42 دقيقة فقط في «اليوم الواحد»؟