النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10760 الإثنين 24 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

إضاءات حول تاريخ البحرين (11)

رابط مختصر
العدد 9891 الأحد 8 مايو 2016 الموافق غرة شعبان 1437

ويعدد الدكتور مراد الجنابي في محاضرته التاريخية القيمة الأسباب التي جعلت الشيخ أحمد بن محمد آل خليفة يفكر في فتح البحرين فيؤكد أن أهم هذه الأسباب النصر الذي حققه العتوب في الزبارة، وفشل قوات نصر آل مذكور في هجومها على الزبارة ووجود عدد من العتوب الذين أقاموا في البحرين والمؤيدين لهم دعم موقف آل خليفة لدخول البحرين.


وقد بلغ العتوب مستوى من التوسع السكاني والازدهار التجاري والهيمنة البحرية، فلم تعد الزبارة تفي باحتياجات مجتمع العتوب المتنامي فيها بسبب انضمام مجموعات جديدة لهم.


واكتسب العتوب خبرة طويلة في المعارك البحرية مما شجعهم على التوسع باتجاه البحرين.


كما أن ما تتمتع به البحرين من ميزات فريدة في موقعها الجغرافي الممتاز وما تمتلكه من ثروات وموارد اقتصادية غنية تتمثل في مغاصات اللؤلؤ والتجارة القائمة عليها شجع الشيخ أحمد بن محمد آل خليفة على سرعة التحرك نحو السيطرة على البحرين.


كما أنه يوجد جانب دفاعي يتمثل في ضرورة إخضاع البحرين لحماية الزبارة والأراضي التابعة للعتوب في شبه جزيرة قطر علاوة على انشغال الفرس في الصراع على تولي الحكم بعد وفاة حاكم شيراز المفاجئة والفراغ السياسي الذي تركه في المنطقة.


وخلال الأسابيع القليلة التي تلت معركة الزبارة كانت المعلومات ترد إلى الشيخ أحمد عن اضطراب الأمن في البحرين فرأى أن الفرصة مواتية لحسم الموقف وسارع في حشد قواته للهجوم على البحرين خاصة بعد أن تيقن من عجز الشيخ نصر آل مذكور عن حماية الجزيرة وانشغال الفرس بالصراع الداخلي بين أفراد الأسرة الحاكمة.


وقد استكمل الشيخ أحمد بن محمد آل خليفة حشد قواته وتقدم بها نحو البحرين في شهر يوليو 1783 ودخلها دون مشقة، والتجأت حاميتها الصغيرة إلى قلعة الديوان في المنامة وقلعة البحرين في الجابور، فحوصرتا حيث تم اقتحام قلعة الديوان واستسلمت الحامية الموجودة فيها بما في ذلك من النساء والأطفال من عائلة الشيخ نصر، فأمر الشيخ احمد بتجهيز السفن لنقلهم إلى بوشهر، أما قلعة البحرين فقد استسلمت بعد شهر من استسلام القلعة الأولى في 23 يوليو 1783.... يتبع

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا