النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10760 الإثنين 24 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

كلمات لها معنى

أمراض البروستات وخطورتها المخيفة

رابط مختصر
العدد 9835 الأحد 13 مارس 2016 الموافق 4 جمادى الأخرى 1437

في حديث شيق وممتع التقينا في مجلس الأخ والصديق سامي الشاعر بقرية قلالي مساء الاثنين الماضي بالدكتور عبدالعزيز الراشد المتخصص في المسالك البولية وأمراض البروستات والذي درس في موسكو وأخذ شهادة الدكتوراه من إحدي الجامعات الكوبية، والذي -نقولها بكل أسف- لايزال عاطلا عن العمل بالرغم من أنه تخرج من كوبا عام 1991م.. أي قبل 25 عاما.. فهل هي سبة ومنقصة أن يتخرج أحد الطلبة من جامعة إحدى الدول الشيوعية؟ وما علاقة ذلك بالتحصيل العلمي والجامعي؟! ولولا أنه افتتح عيادة صغيرة وأصبح يطلب في بعض الجامعات لإلقاء محاضرات علمية في تخصصه لتدهورت حالته المادية والمعنوية.
نعود لمحاضرة الدكتور عبدالعزيز الراشد القيمة والتي يؤكد فيها بداية أنه للحديث عن أمراض البروستات لا بد أولا الحديث عن الجهاز البولي.. فالجهاز البولي يتكون من مجموعة من الأعضاء المكملة لبعضها البعض وهم الكليتان والحالبان تليهم المثانه والقناة البولية، وتعتبر الكليتان أهم الاعضاء لتخليص الجسم من السموم وفضلات الجسم مع خروج البول.
ويضيف أن الكلية تقع في الجدار الخلفي للبطن ويأتي العمود الفقري في الوسط ما بين الكليتين ويعتبر البول ميزان حساس للجسم.. ومع تغير لون البول أو رائحته يكون هناك افتراضية وجود مرض ما في الجهاز البولي.
وغدة البروستات تحيط بالقناة البولية وتقع اسفل المثانة وتحيط بها شبكة من الاوعية الدموية، وتتكون البروستات من جزأين جزء داخلي غددي والجزء الآخر مكون من نسيج عضلي وتكمن أهمية البروستات في افرازها ذلك السائل الشفاف والذي نراه مع الاثارة الجنسية وخاصة في سن المراهقة اذ تكتمل عندها الدورة الدموية وافراز الهرمونات اعلانا لبداية النشوة الجنسية والانتصاب.
ويحذر الدكتور عبدالعزيز الراشد في محاضرته من تأثير الافلام الاباحية والتهيجات وممارسة العادة السرية التي تسبب الكثير من الاحتقانات والالتهابات.
كما يحذر من أن العدوى تأتي عن طريقين: الطريق المباشر بالاتصال الجنسي مع المصابات بالامراض الجنسية، والطريق غير المباشر في وصول الجراثيم من أي بقعة التهابية في الجسم مثل اللوز والجيوب الانفية والتهابات القولون وتترك هذه الالتهابات الاثر الكبير في تدمير القوة الذاتية للشاب لفقدانه الحيوانات المنوية، ويظهر ذلك في تأخر الانجاب والعقم إضافة الى الآلام والالتهابات، ويطالب الدكتور عبدالعزيز بالتشخيص السريع والعلاج الكامل في وقته، لكي لا يتحول المرض الحاد الى الحالة المزمنة.. ولا بد من التفريق بين الحالتين واعطاء المريض علاجه بالادوية الوريدية او أخذه للادوية عن طريق الفم.
ويلعب تحليل الدم والبول وزراعة البول دور رئيسي في التشخيص ويمكن ان تكون هناك حاجة لسحب السائل من البروستات والقيام بالتدليك متى كان ضروريا، وللوقاية من كل ذلك لا بد من الابتعاد عن العادات السيئة وصديقات الليل والنهار وعن ممارسة العادة السرية.
وكل هذه الاعراض والامراض نراها في مرحلة الشباب بشكل كبير.
أما الحديث عن تضخم البروستات فيقول الدكتور عبدالعزيز ان التضخم يبدأ مع بلوغ الرجل سن الخمسين تقريبا وتبدأ الاعراض بتكرار البول وخاصة في الليل، وصعوبة خروج البول صباحا ولابد من اجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من ضخامة البروستات والتأكد من الورم ان كان حميدا او خبيثا، ويلعب التشخيص بالموجات الصوتية دورا رئيسيا كما أن تحليل معامل دلائل البروستات P.S.A يساعد في تشخيص الورم.
فالتضخم الحميد علاجه دوائي في البداية، واذا لم تكن هناك نتيجة فالعلاج الجراحي بكل انواعه المغلق أوالمفتوح، اما الورم الخبيث فهناك علاج دوائي مع العلاج الاشعاعي والكيميائي او الاثنين معا.
فشكرا للدكتور عبدالعزيز الراشد على محاضرته العلمية القيمة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا