النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10479 الأحد 17 ديسمبر 2017 الموافق 29 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

الديمقراطية واللاديمقراطية النقابية ( 7 - 7)

رابط مختصر
العدد 9775 الأربعاء 13 يناير 2016 الموافق 3 ربيع الثاني 1437

رابعاً: الاتحادات النقابية الديمقراطية:
تقوم هذه الاتحادات النقابية بين النقابات بحيث تحتفظ كل نقابة بكامل استقلاليتها على الصعيدين الداخلي والخارجي، ويكون لها وحدها الحق في إقامة العلاقات الداخلية وفقاً لانظمتها ولوائحها الاساسية دون تدخل من الاتحاد، كذلك تحتفظ بقراراتها المستقلة وفق مصالح اعضائها وليس بناءً على توجيهات الاتحاد، الى جانب حقها الكامل في الانضمام او عدم الانضمام لاي تجمع نقابي محلي او اقليمي او قاري، دون الحاجة لإذن مسبق من الاتحاد وحقها في الانضمام او الانسحاب وفقاً لمصالحها، كذلك تتمتع النقابات في الاتحادات النقابية الديمقراطية بهيئاتها التشريعية والتنفيذية المستقلة، حيث تنبع ارادتها وفقاً لتوجهات جمعياتها العمومية، كذلك تحتفظ بأنظمتها التشريعية والادارية وبسلطاتها الخاصة.
مبدأ الاتحاد:
إذا أخذنا في الاعتبار ان النقابة كيان اعتباري مستقل قائم بقوة قانون النقابات، ويستمد شرعيته واستقلاليته من القانون الذي يعطي للنقابات الصفة او الشخصية الاعتبارية بمجرد إيداعها اوراقها لدى وزارة العمل، ويقوم هذا المبدأ على حق النقابة في الدفاع عن اعضائها، والقيام بالمشاريع الاقتصادية والاجتماعية والنقابية الممنوحة لها دون الحاجة لإذن او ترخيص سابق من اية جهة كانت.
البناء الهيكلي أو التنظيمي اللامركزي للاتحاد العام لنقابات العمال:
يتألف الاتحاد العام لنقابات العمال من هيئات لا مركزية أهمها:
1ـ    الجمعية العمومية أو المؤتمر العام أو التأسيسي:
حيث تشكل الجمعية العمومية او المؤتمر العام اساساً لجميع المندوبين المنتخبين من الجمعيات العمومية للنقابات الاعضاء وفق مبدأ التمثيل النسبي، والجمعية العمومية او المؤتمر هو مصدر جميع السلطات النقابية، ويملك رسم سياسات وتوجهات الاتحاد، وفي النقابات والاتحادات اللامركزية تعقد الجمعية العمومية او العامة مؤتمراتها كل عام، ويجوز دعوة انعقاد الجمعية العمومية في اجتماع استثنائي بقرار من المجلس المركزي او المجلس العام.. او بطلب من ثلث اعضاء المؤتمر العام، اما في النقابات والاتحادات المركزية ينعقد مؤتمراتها لفترات متباعدة، قد تصل لمدد تتراوح بين 4 الى 8 سنوات في حالات ترحيل المؤتمر في موعده المحدد، مما يجعل العمل النقابي حكراً لبعض النقابيين لسنوات طويلة قد تصل لنهاية العمر، وهي ظاهرة تتميز بها الحركة النقابية العربية.
2ـ    المجلس المركزي:
ينتخب المؤتمر جميع اعضاء المجلس المركزي وفق آلية يتم الاتفاق عليها وللمجلس المركزي صلاحية المؤتمر بين دورات انعقاده، وله السلطة التشريعية والتنفيذية بناءً على احكام دستور الاتحاد او الانظمة الاساسية للنقابات، ويعتبر المجلس المركزي الهيئة الرقابية التي ترسم سياسات الاتحاد بين دورات انعقاد المؤتمر، ويكون مسؤولاً عن اعماله امام المؤتمر العام، وله كامل الصلاحية في انتخاب اعضاء الامانة العامة، وتحديد مهامهم ومحاسبتهم، ويعقد المجلس المركزي اجتماعاته الاعتيادية مرة كل ستة اشهر، وله الحق في عقد اجتماعات استثنائية كلما دعت الضرورة بناءً على طلب من رئيس المجلس المركزي، او طلب يقدم لرئيس المجلس بهذا الخصوص من ثلث اعضائه.
3ـ    الأمانة العامة:
الأمانة العامة هيئة منفذة لقرارات وسياسات المجلس المركزي، وتقوم بمهامها اليومية من خلال انتخاب مكتب للامانة العامة، يتوزع وفقاً للمناصب الادارية، منهم رئيس مكتب الامانة العامة وهو رئيس الاتحاد ونائباً للرئيس، وأميناً للسر، وهو بمثابة السكرتير، اضافة للأمين او المسؤول المالي، واية مهمات ادارية اخرى، وتجتمع الامانة العامة اسبوعياً، كما يجتمع مكتب الامانة العامة بصورة يومية او حسب الحاجة اليومية لتنفيذ المهام اليومية الموكلة اليهم من قبل الامانة العامة والمجلس المركزي، وتكون الامانة العامة مسؤولة عن اعمالها امام المجلس المركزي، وللامانة العامة صلاحية ممارسة المهام الممنوحة لها من المجلس المركزي وفق النظام الاساسي او دستور الاتحاد، ووفقاً للوائح الداخلية الخاصة بعمل الامانة العامة.
إن الهدف من نشر هذا الموضوع نابع من الحرص على ولادة حركة نقابية سليمة، تقوم بدورها التاريخي في التنمية وبناء الوطن، الى جانب انتشال آلاف العمال من حالة الفقر والبطالة والضياع، وكان الدافع الاساسي لهذا الطرح نابع ايضا من قناعتنا ان العمل النقابي اخذ ينحى جانباً اكثر فأكثر وأن العزوف النقابي بدأ يتوطد اكثر فاكثر، مما يتوجب علينا جميعاً طرح آليات ديمقراطية صحيحة للعمل النقابي بعيداً عن اية خلافات او خلفيات حزبية او طائفية وفئوية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا