النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10755 الأربعاء 19 سبتمبر 2018 الموافق 9 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

هـــــل ستســــافـــر؟

رابط مختصر
العدد 9621 الأربعاء 12 أغسطس 2015 الموافق 27 شوال 1436

قررت هذا العام أن أبقى في الوطن فهذا يوليو قد كان في رمضان، وأغسطس على وشك الرحيل، وسبتمبر شهر المدارس والجامعات وعودة الطيور المهاجرة.
نعم قررت أن استمتع برؤية وتذوق رطب البحرين، ففي كل يوم يأتينا النخلاويون بأنواع جديدة كما أننا ننتظر تين ولوز البحرين الذين هما على وشك النزول.
قال أحد الزملاء أن أهله في الغربة الآن وفي المصايف الخارجية أوصوه بأن يحضر معه من البحرين رطب الغرة والخلاص والخنيزي، والشيشي، والحلاوي والشبيبي، والبرحي، وأم رحيم، والخواجة، والسكرين والجبري فقلت له: لا تعذب روحك بذكر الأسماء فقد تتعب وما عليك إلا أن تنسى حقيبة ملابس السفر، وبدلاً منها جهز كم «سباق» وتوكل على الله ولكن ليكن في علمك أن بعض الدول تمنع أن تجلب معك أكلاً من الخارج ولكنه أضاف قائلاً: أزيدك من الشعر بيتاً، فقد قالت لي أم العيال: «ييب معاك أيضاً صافي ومحمر» فضحكت، وقلت له: أما كان أجدى وأنفع لها ولك أن تبقى هي والأولاد في البحرين وتستمتع بكل ما تتمنى وتشتهي؟!
السفر إلى الخارج لم يعد بالنسبة لنا نحن المتقاعدين ترفاً ومتعة، بل إنه أصبح مشروعاً، ويجب أن نحسب له الربح والخسارة، خصوصاً وإنه بعد التعريف والتصنيف الدولي بأن من تجاوز الستين قليلاً يصبح من المسنين!!
فكيف لمتقاعد ومسن يعيش على راتبه التقاعدي بعد استقطاع القروض ودفع فاتورة الكهرباء، وفواتير الهاتف وتأمين وتسجيل السيارة، والصيانة الدورية للسيارة، خصوصاً إذا واجهك وكلاء السيارات في كراجاتهم بما يسمى بميجرمينتنس Major Maintenance فعليك أن تأخذ قرضاً لسداد فاتورة هذا النوع من الصيانة، وكأن شراءك للسيارة منهم هو عقاب لك، دون مراعاة لظروفك كمتقاعد، أو ظروف معيشة المواطنين ككل. هذا بالإضافة إلى مصاريف شراء لوازم البيت والتغذية ومصاريف الأولاد والأحفاد وتذاكر السفر للخدم ورواتبهم أثناء الإجازة بعد مرور عامين على عملهم معك، فهل بعد ذلك تفكر في السفر؟!، الذي عادة ما تزداد قيمة التذاكر صيفاً، ثم تأتي ثالثة الأثافي وهي ما هي الجهة التي تنتوي السفر إليها، إذ عليك أن تعمل ألف حساب للسكن، والتنقل والأكل وأهم شيء الأمان، ثم إنك كمتقاعد لا يمكن أن تسافر لوحدك إذ أنك ملزم في أبسط الأمور أن تستصحب معك أم العيال وربما أحد الأبناء والأحفاد، وكل ذلك يتطلب ميزانية قد يعجز أخوتنا في اللجنة المالية والاقتصادية بمجلسي النواب والشورى عن حل طلاسمها وألغازها.
أتذكر أن أحد الزملاء ممن كان يستعين بمصاريفه الشهرية بعد راتبه بأجور الوقت الإضافي جاءني ليقول بأن الحرمان من أمور العمل الإضافي سيعرضني لكارثة مالية، فعدد التزاماته وقروضه وديونه فأشفقت عليه، إذ كيف يدبر أموره بعد كل تلك الالتزامات المقيدة.. وهل نتوقع أن يكون هذا الموظف قادراً على السفر في الصيف؟!
يامن نويت السفر هذا العام تريث، فالبحرين جميلة في كل وقت، والصيف عندنا هو الآخر جميل بكل هذا الموروث وهذه الذخائر التي تجود بها نخيلنا الباسقات، كما أنه صحيح أن هيئة البحرين للثقافة والآثار قد بذلت جهوداً كبيرة وجبارة لصيف هذا العام كما هو صيف كل عام، وأصبح صيف البحرين زاخراً بالأنشطة الجميلة والمنوعة للكبار والصغار، بالإضافة إلى مدينة شباب 2030 وما تزخر به من أنشطة وفعاليات شبابية محفزة وكلها في أماكن مغطاة ومكيفة على أحسن حال، بالإضافة إلى الجهود الكبيرة والمضنية التي تبذلها هيئة الكهرباء والماء في ضمان عدم إنقطاع الكهرباء في هذا الصيف، وإن كانوا لا يقدرون طبعاً على تخفيف درجة سخونة ماء الاستحمام..
نحتاج إلى المزيد من الأنشطة الصيفية في بلادنا طبعاً وإلى صالات ألعاب مغطاة ومكيفة لأطفالنا وبأسعار مقدور عليها، وجميل ما عندنا من مجمعات تجارية مجهزة وبها دور للعروض السينمائية على آخر طراز مما يجعل البقاء في السينما هو أفضل أوقات المتعة، خصوصاً مع الجو البارد في الداخل والتحليق بالخيال وكأننا على الأقل نستمتع بنصف متعة السفر.
السياحة الداخلية في معظم البلدان هي المعّول عليها صيفاً وشتاءً ونحن في البحرين علينا أن نركز على هذه السياحة، بل يجب أن نعتبر مجلس التعاون لدول الخليج العربية هو المقصد الأساسي للسياحة الداخلية عندنا، فبالإضافة إلى متعة التسوق والترفيه وألعاب الأطفال فإننا بالضرورة نتواصل مع الأهل والأقارب والعشائر، فنحن ولله الحمد من أصول وأعراق وأنساب واحدة.

وعلى الخير والمحبة نلتقي

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا