النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10757 الجمعة 21 سبتمبر 2018 الموافق 11 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:08AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:39PM
  • العشاء
    7:09PM

كتاب الايام

طاقات

الأناقة النفسية عند الشباب

رابط مختصر
العدد 9255 الثلاثاء 12 أغسطس 2014 الموافق 16 شوال 1435

سلك شابان طريقاً بحثاً عن النقاء الروحى، أقام الأول ليلة كاملة فى قرية وغادرها مبكراً في اليوم التالي متوجهاً إلى القرية المجاورة، وفي طريقه قابل حكيماً وسأله عن الطريق وعن أحوال وطباع أهل القرية المقصودة. فسأله الحكيم قبل أن يُجيبه على سُؤَالَيه: كيف كان أهل القرية التي غادرتها؟ فأجابه الشاب بأنهم رائعون في كل شىء، في الترحيب والحفاوة والاستقبال والضيافة واللطف والكياسة والسخاء و .. إلخ ، فبادره الحكيم مجيباً بأن الطريق سالكٌ وبشرّه بأن أهل القرية التي ستقصدها كأهل القرية التي غادرتها تماماً، فاستمتع برحلتك واستمتع بلقائهم يا بني. وعلى المنوال ذاته، أقام الشاب الثاني في القرية عينها، وفي اليوم التالي غادرها للقرية المجاورة، وفي منتصف الطريق قابل الحكيم نفسه، وسأله نفس أسئلة الشاب الاول، فردّ عليه الحكيم بنفس الأسئلة التي وجهها للشاب الأول، فأخبره الشاب بفضاضتهم وغلظتهم وبخلهم وقسوتهم وسوء خلقهم معه! فعاجله الحكيم بأن أهل القرية التي ستقصدها في منتهى السوء كما القرية التي غادرتها! فتّعلم يا بني الدروس واستفدْ من المواقف ما استطعت. بلا شك، قد تكون الأناقة قدراً من الوسامة والظهور بأبهى حلة وأنصع زي يتباهى فيه الشباب أمام الجميع للفت أنظارهم أو قد تكون اتقانهم لفن الحوار والتعامل واللباقة والتعامل مع الظروف المحيطة بإيجابية ومرونة، غير ان الأناقة التي أفضى إليها الشابان مع الحكيم تبتعد عن المظاهر الخارجية حتى تلج إلى الدواخل الإنسانية التي تعتبر البشاشة والروح المرحة إحدى مفاتيحها. وغالباً ما تكون نبعاً وافراً لخلق الإصرار وتدعيم العزيمة وإحداث الأثر وخلق الأجواء الملائمة للفكر والتأمل المطمئن والحركة المتريثة والحكمة الصائبة والمزاج الثابت والتفاؤل المفعم الذي يتكلل بإصدار الأحكام المتزنة وصولاً إلى أعلى مراتب النجاح الاجتماعي. الأناقة التفسية، تشير لمجموع الصفات والمهارات التي تزود الشباب بقدرات مميزة للتعامل مع كل الظروف والأوضاع النفسية المعاشة التي تمنحهم طمأنينة وسعادة تنبع من داخلهم، وتزيدهم مقدرة على كسب قلوب المحيطين بهم وإمانية تغيير مجرى الحياة وتكييف الأجواء وتوافقها.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا