النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10816 الاثنين 19 نوفمبر 2018 الموافق 11 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:39AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

تقبل الله طاعاتكم

رابط مختصر
العدد 9238 السبت 26 يوليو 2014 الموافق 28 رمضان 1435

لقد أكرمنا الله سبحانه بشهر طيب كريم، فيه ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، عامر بالعبادات والفرص التي تزيدنا تقرباً إلى الله، والذي أنعم علينا ومنحنا هذا الشهر لنراجع فيه أنفسنا ونعيد النظر في أفعالنا وتصرفاتنا ونقيم معايير الخير والشر فيها ونتجه لتعظيم الأعمال الإيجابية وتجنب كل ما هو سلبي. والمؤكد أن هذا التقرب إلى الله سبحانه من شأنه أن يصفي نفوسنا ويعودها على عمل الخير وتجنب الشرور والآثام، وهو أمر من شأنه أن يبعد عنا الحزن والهم، ويمنحنا جرعات مكثفة من الأمل، كم نحن في أمس الحاجة إليها خاصة أن هناك مؤشرات بدأت تلوح في الأفق، وتؤكد أن الاكتئاب ومحاولات الانتحار، آخذة بالانتشار في مجتمعنا وهو ما تعكسه حالة الانتعاش بعيادات الطب النفسي في الفترة الأخيرة، ما يستدعي وضع الخطط الوقائية الكفيلة بتحقيق الصحة النفسية. كما يجب الإشارة في هذا الصدد إلى أن ثقافة الخوف من المستقبل، بدأت هي الأخرى بالتوغل في نفوس الأطفال وهو أمر يحتم علينا أن نعيد النظر في أمور كثيرة من حياتنا وفي مقدمتها العمل على نشر ثقافة عامة، مؤدّاها كيف تخلق السعادة لنفسك وعائلتك وتبعد عنهم شبح الخوف والاكتئاب بما يجعلك في نهاية الأمر، تحيا يومك بكل تفاصيله ولا تقلق من غدك مهما كانت توقعاتك. إن تعميق ثقافة الأمل وحب الحياة، مسألة جديرة بحمايتنا من أنفسنا، حمايتنا من الهواجس التي قد تسيطر على البعض منا وتجعله يعتقد بداخله أن التناحر والتشنج والخصام اللدود، أمور ستجعله ينتصر في نهاية المطاف، وتتغلب فئته على ما سواها، ليتضح له في النهاية أن الحياة أسهل بكثير، وأن روح الحب والتفاؤل والأمل هي التي تنتصر بل هي النبع الذي يجب أن ننهل منه يومياً إن كنا بحق نود أن نحيا آمنين مسالمين. باختصار: انهضوا وازرعوا ثقافة الأمل والتفاؤل، ثقافة الحب والتسامح والتعايش الاجتماعي، فبالحب تعمر القلوب وتبنى الأوطان، وتفاؤلكم اليوم يمنحنا جميعًا غدًا أفضل. وفي الختام، ندعو الله تعالى أن يتقبل منا العبادات والطاعات ويعيد علينا شهر رمضان الكريم وكلنا بخير وسلام وكل عام وأنتم جميعا بألف خير بمناسبة عيد الفطر المبارك.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا