النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10815 الأحد 18 نوفمبر 2018 الموافق 10 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

تضحياتكم وسام على صدورنا

رابط مختصر
العدد 9080 الثلاثاء 18 فبراير 2014 الموافق 18 ربيع الثاني 1435

الأمن والأمان، هدف الإنسان وغاية الأوطان ولغة الأديان، ووفق هذا المعيار تقاس حضارة الشعوب وتأثيراتها الإقليمية والدولية، فالشعوب المتحضرة هي الأكثر أمنا واستقرارا، وتعتز بأن لديها رجالا، يمارسون الأمن كمهنة ورسالة، لا تقف تضحياتهم عند حدود، وفي هذا الإطار لابد وأن نسجل شكرنا وتقديرنا لشرطة البحرين الأبية ورجال أمننا البواسل، الذين حملوا راية الوطن والعزة والإباء، ورفعوها عالية خفاقة، متحدين بجسارة كل موجات الإرهاب ومقدمين أروع التضحيات، تعززهم في ذلك روح معنوية عالية وقناعة راسخة برسالتهم الشريفة، فكانت النتيجة أن أثلجوا صدر كل مواطن مخلص، وتضاءلت أمام تضحياتهم أساليب اللغة والبلاغة، فما قدموه من عطاء، لم تعد الكلمات كافية للتعبير عنه، لسبب بسيط وهو أن كل مواطن ومقيم، كل رجل وامرأة، كل طفل وعجوز، كل بيت في هذا الوطن يعي دوركم ويقدر مسؤولياتكم الجسام، باتت تضحياتكم، الطريق الأمين والصادق لاستتباب الأمن في شتى ربوع وطننا الحبيب، صرنا بوجودكم وبثقتنا في أدائكم ومهنيتكم وإخلاصكم متأكدين أننا سنعيش هانئين لأن هناك رجالا صدقوا ما عاهدوا الله عليه، رجالا وضعوا الوطن أمانة في أعناقهم وقدموا أرواحهم فداء لنا، فاستحقوا أن يكونوا مصدر فخر واعتزاز ووساما على صدورنا جميعا. فها هي شرطة البحرين، تثبت يوما بعد آخر أنها جديرة بحمل الأمانة، أمن الوطن وأمان أهله، صحيح أنكم تؤدون الواجب وتنهضون برسالتكم، لكن الصحيح أيضا أن تضحياتكم التي تتجدد يوما بعد آخر، تنير لنا الطريق وتحيي فينا الأمل بأن الغد سيكون أفضل من اليوم، بحرين المستقبل ستمضي في طريق الخير والسلام، الذي لا يعرف مكانا للأشرار، ولا يعترف إلا بالمعايير الوطنية وينبذ كل ما هو طائفي بغيض، طريق يحمي البلد بكل ما فيه ويؤمن بتنوعه وتعدده. نعم، تزداد ثقتنا بكم وتتعزز طموحاتنا وتطلعاتنا منكم، لأنكم أجزلتم العطاء دوما، وأكدتم في أكثر من (موقعة) أنكم لها قولا وعملا، قادرون على حماية المكتسبات، ماضون في إنجاز مقتضيات الحاضر، تأسيسا لمستقبل أفضل، تعززكم قيادة أمنية رفيعة المستوى، تؤمن برسالتكم وتوفر لكم الدعم المطلوب بل وأكثر، وزير آمن بدور وواجب رجاله البواسل، فبادلوه هذه القناعة بعطاء وتضحيات، شكلت نبراسا لنا في مسيرة الأمل والمستقبل، مرة أخرى.. شكرا لشرطة البحرين ورجالها الشرفاء.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا