النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10754 الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 الموافق 9 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:42PM
  • العشاء
    7:12PM

كتاب الايام

بنبرة تربوية

مواجهة ضغوط العمل 2-2

رابط مختصر
العدد 8772 الثلاثاء 16 ابريل 2013 الموافق 6 جمادى الآخر 1434

قد تعاود ضغوط العمل إلى الظهور نتيجة للتغيير في طبيعة العمل وبيئته وفي طبيعة العاملين في مكان العمل، وقد تكون في التراكمات الزمنية حيث يلعب العامل النفسي -الذي يعبر عن حدث ملموس في حياتنا اليومية- دوراً بالغ التأثير يتطلب تحقيق التوازن النفسي الذي تتجلى مظاهره في الغضب والسخط والخصومة والقلق الذي يشعرك بعدم الطمأنينة والخوف من النتائج غير المتوقعة والثقة المفقودة التي تتضح معالمها في صعوبة توقيت اتخاذ القرار من عدمه والخوف من خطر مرتقب والشعور بالإحباط والعجز التام. وعوداً على البرنامج التدريبي «مواجهة ضغوط العمل» الذي أعدته إدارة التدريب والتطوير المهني بوزارة التربية والتعليم في يومه الأخير. فقد أفاض بجلساته التدريبية المكثفة بطرق وأساليب عملية جاذبة تطرقت لمجموعة من أنواع الضغوطات وتأثيراتها على مجريات الحياة العامة للتربويين باستخدام مقياس «هولمز وراهي»، ثم تناول تلك الضغوط التي تم تطبيقها بصورة عملية على حالة الأردنية «مجدولين»، ومن ثم انتقل إلى محطة أخرى مرّ فيها على مراحل توظيف الاستراتيجية الذهنية التي تستهدف تغيير الأنفسChanging Ourselves وما قد تصاحبها من تأثيرات ناتجة عن عوامل شخصية وتنظيمية ونوعية وجودة في الدعم المؤدي للتغيير بالارتكاز على المنهاج الثلاثي في التبديل والتجنب والقبول، ومن ثمّ طرح قائمة الضغوط التي تم تجريدها وتسجيلها في أجندة محددة وإحلالها باستراتيجيات إدارة الوقت والضغوط. إن ما يؤكد حسن إدارة الوقت وتنمية مهارات التعامل معه سواء من حيث التخطيط والجدولة للأنشطة اليومية وتحديد الأولويات أو التعليم على التفويض أو تدبير الاجتماعات والتعامل الإيجابي مع المراجعين الذي يقود إلى التخلص من المهام غير الضرورية وتقليص حجم الأعمال الورقية، هو قدرة الفرد في أيّ وقت وفي أيّ موقع على إنجاز المهام الموكلة إليه في التوقيت المحدد على اعتبار أن ذلك عملية مستمرة تستهدف تحليل وتقييم المهام التي يقوم بها الفرد خلال تلك الفترة المحددة من أجل تعظيم الوقت المتاح وتحقيق الأهداف المحددة. والضغط باعتباره مثيرا أو استجابة تكيفية ذاتية ناتجة عن مواجهة الفرد للمواقف والظروف والأحداث وتفاعله مع القوى الخارجية في البيئة المحيطة بما يترتب عليها من آثار مادية أو نفسية أو سلوكية، يفيض بأفراد وجماعات تواجه مشكلات ومصاعب مختلفة أفقدتهم القدرة على إنجاز ما يودون تحقيقه على المستوى المهني والاجتماعي بعد أن تتجامع عليهم التهديدات المحتملة وأهميتها بالنسبة إليهم وعدم تأكدهم منها في ظل فترة زمنية محددة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا