النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10816 الاثنين 19 نوفمبر 2018 الموافق 11 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:39AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

وجعل بينكم مودة ورحمة

مهارات نحن بحاجة لها

رابط مختصر
العدد 8712 الجمعة 15 فبراير 2013 الموافق 4 ربيع الآخر 1434

اليوم أيها الأحبة سنتطرق إلى موضوع جديد وهو كما في العنوان «مهارات نحن بحاجة لها» هذه المهارات من وجهة نظر وتجربة شخصية أمور لو توافرت لدى جميع الخاطبين والمتزوجين حديثا فإن كثيرا من المشكلات ستبدأ في التلاشي وسينعم الكثير من الأزواج بالراحة بعد الصراع الطويل. أولى هذه المهارات هي مهارة الانصات والاستماع، يشتكي عدد كبير من المتزوجين من عدم مقدرتهم على التواصل مع الطرف الآخر، والنساء هنا هن اللائي يشتكين بقدر أكبر ولذا نقول للرجل استمع لزوجتك، لأن النساء عندما يتحدثن فإنهن يتحدثن للحديث ويشعرن بالود والراحة لمن يتحدثن إليه، لا أنكر أن بعض النساء من النوع الثرثار ولكن لا تفهم عزيزي الرجل أننا نطلب منك أن تجلس معها طوال اليوم لتتحدث إليك، من الأفكار الجميلة التي يمكن تطبيقها حول موضوع الانصات هو تخصيص أول 5 او 10 دقائق من وقتك عند العودة للمنزل للزوجة، اجلس معها حتى لو لم تكن قد نزعت ملابس عملك واسألها عن يومها وانصت، اصغ لها باهتمام ولا تنشغل بأي شيء، كثير من الأزواج عندما تبدأ المرأة بالحديث يمسك جريدة أو يقوم بالتنقل بين محطات التلفاز.. تكرر هذا الفعل منك أيها الرجل سيجعل زوجتك حينها تستشعر انك لا تحب حديثها بل وتكرار ذلك سيجعلها تعتقد أنك لا تحبها، وللعلم والتنبيه فإن كثيرا من المتزوجات اللاتي يقعن فريسة للذئاب البشرية لو رجعنا لخط حياتهن سنكتشف ان القاسم المشترك بينهن جميعا هو أن ازواجهن لا يستمعون إليهن، ولا أظن أن أحدا يحب ان تكلم زوجته غيره لذا انصتوا. من المهارات أيضا هي مهارات الحديث والانتقاد، كثير من الأزواج يصلون إلى مرحلة عنيفة جدا عند التخاطب بينهما، بل وإن كثيرا من الأزواج اصبحوا لا يستحملون حديثا مع شركائهم مدته 5 دقائق، كل ذلك بسبب أخطاء في الحديث، فالحديث إما ان يكون فيه انتقادا للذات او توجيه للاتهامات او لوم وعتاب شديد وهذا ما يجعل كل طرف يكره الجلوس والحديث مع شريكه، وسنقوم في قادم الأيام بالتطرق للطرق الصحيحة للحوارات الزوجية. من الأمور المهمة أيضا والتي ينبغي على كل منا تعلمها هي التعرف على أهم الفروقات بين آدم وحواء، فالجنسان ولو أنهما يدخلان في علم التصنيف الإحيائي بأنهما كليهما ينتميان لمعشر البشر إلا أن هناك فروقا عديدة قدرها البعض بأكثر من 2400 فرق!! فروقات جسمية وفروقات فكرية وفروقات نفسية وغيرها، بل وحتى في طريقة التعبير عن المشاعر وطريقة الاستجابة وطريقة التفكير وغيرها امور كثيرة. أعتقد أنه لو تم فقط إدراك أهم الفروقات الجوهرية كاختلاف طريقة التفكير واختلاف طريقة التعبير عن الحب وطبيعة الرجل وطبيعة المرأة ووضحت الامور هذه لكلا الطرفين فإن نسبة المشكلات ستقل أقل ما يمكن، يمكن التعرف على أهم الفروقات عن طريق الانترنت أو عن طريق القراءة في الكتب ولا أجد أفضل من كتاب «نساء من الزهرة ورجال من المريخ» لتوضيح أهم الفروقات التي تحدثت عنها في هذه الفقرة. مواضيع المهارات التي ينبغي على الأزواج تعلمها واكتسابها عديدة ومتنوعة، ولكني أكتفي بهذا القدر اليوم على أمل اللقاء بكم مجددا في الأسابيع القادمة إن شاء الله، مع محبتي..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا