النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10818 الأربعاء 21 نوفمبر 2018 الموافق 13 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

بنبرة تربوية

نادي الإعلام المدرسي

رابط مختصر
العدد 8689 الأربعاء 23 يناير 2013 الموافق 11 ربيع الأول 1434

يُشكل إعلان وزارة التربية والتعليم مؤخراً عن إنشاء نادٍ للإعلام المدرسي على لسان وزير التربية الدكتور ماجد بن علي النعيمي، نقلة نوعية وخطوة متقدمة ترمي لاكتشاف المواهب الإعلامية في الميدان المدرسي على اختلاف مراحله التعليمية من أجل التدريب وصقل الشخصيات الشبابية القادرة على التعاطي الإيجابي المنتج مع مختلف وسائل الإعلام الحديثة، والسعي لإبراز المواهب وتجويد الإمكانات والتزود بالخبرات الإعلامية الرائدة التي تنقل الوقائع والأحداث، مُتحريّةً المصداقية والشفافية والدقة في نقلها للمادة الخبرية وإرسال المعلومات من منبعها الصحيح بمهنية وحرفية عالية. ما أشارت إليه المراجع التربوية، فإن تنمية الدارسين سلوكياً وإبداعياً وتخيلياً وإبراز مشاعر الحب والانتماء لديهم وتأهيلهم من أجل توظيف مختلف وسائل الإعلام المتاحة في الميدان التربوي وإعدادهم بصورة جيدة لاستخدامها وتطوير قدراتهم في اتخاذ القرارات المناسبة وترسيخ المناهج الدراسية وتبسيطها تطبيقياً والعمل على تكامل الأدوار التربوية بين البيت والمدرسة، وكذلك محاولة شرح وتوضيح السياسـات التربوية والأنظمة التعليـمـية للمعنيين من الدارسين وأوليـاء أمورهم وإغناء حياتهم الثقافية وحثهم على المشاركة فيها بشكل فعّال، وخلق رأي عام متجانس في الميول والاهتمامات من جانب ومتقارب في الأهداف والرؤى من جانب آخر في إطار المجـتمع المدرسي وتدعيم الأنشطة الداخلية والمشاركة فيـها بالنقد والتقييم والارتقاء بروح التفاعل والاندماج وإذابة النظرة الأحادية، والسعي لتشكيل الكائن الاجتماعي التفاعلي الذي يكسر الجمود ويحرك الساكن المدرسي ويعمل على التوجيه والإرشاد بالقيم السليمة ونبذ الهدام منها والتأكيد على الالتزام الخلقي والتربوي الذي يعمل على تحقيق الضبط الاجتماعي والارتقاء بجميع مجالات المعرفة ومستوى برامجها الترفيهية علاوة على الإسهام المؤثر في عملية التنمية الشاملة التي ترتكز على الإعداد التربوي والسلوكي من خلال تبني البرامج الجادة التي تستقى برامجها من نتائج الأبحاث العلمية والدراسات التربوية الحديثة. تلك هي مجمل ما يسعى الإعلام التربوي في المدرسة تحقيقه من خلال الأنشطة الإعلامية التي تمارس داخلها كالإذاعة والصحافة والمسرح والبرامج الاحتفالية الأخرى التي تقام بين الفينة والأخرى، إلى جانب المعارض الفنية المتعددة الأغراض. وهنا تبقى الحاجة ماسّة لتطوير هذا النوع من الإعلام – الإعلام المدرسي Media School – من حيث الشكل والمضمون في إطار نادٍ يجمع المعنيين فيه، غير أن مهمة التطوير هذه قد لا تقتصر على المشتغلين في الحقل التربوي بقدر ما هي مهمة ومسئولية وطنية تشترك فيها جميع الفعاليات والمؤسسات والشرائح المجتمعية على اعتبار أنّ تطويره يعد من الأسس الجوهرية تلج بتنفيذ خطط المجتمع التنموية للنجاح الذي يشكل بكل مستوياته وأشكاله ما يمكن تسميته «الوعاء الحاضن» لهذه الطاقات الفاعلة التي تسعى لتشكيل الإرادات واكتشاف المواهب وصقل الاهتمامات والميول في المجال الإعلامي التربوي.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا