النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10754 الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 الموافق 9 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:42PM
  • العشاء
    7:12PM

كتاب الايام

الزيارة الملكية.. رحلة نجاح وانفتاح

رابط مختصر
العدد 8410 الخميس 19 إبريل 2012 الموافق 27 جمادى الأولى 1433

جاءت المحصلة النهائية للزيارة الرسمية التي قام بها جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة الى اليابان وتايلند، لتؤكد أن الزيارة كانت ناجحة بكل المقاييس، في ضوء النتائج المهمة التي حققتها خصوصا أنها فتحت آفاقا جديدة في مجال التعاون بين البلدين من خلال الانفتاح على تجارب التقدم الواضح الذي حققته اليابان وتايلند في أكثر من مجال والاستفادة منها في إطار سعي المملكة نحو الازدهار والتطور واستغلال الإمكانات والطاقات لتحقيق المزيد من النهوض في شتى الميادين والأصعدة بما يعكس في توفير أعلى معدلات النحو الاقتصادي والاستثماري. وبطبيعة الحال، فإن تعاون البحرين واليابان يتسع للعديد من المجالات، على أساس أن تواصل البحرين مع دول العالم وانفتاحها على كافة التجارب ينبع من حرصها على تطوير كافة الخدمات التي تقدمها لمواطنيها، وهو ما يشكل إحدى ثمار المشروع الإصلاحي لحضرة الجلالة عاهل البلاد المفدى. وقد جاءت هذه الزيارة تأكيدا لدعم العلاقات الطيبة التي تجمع البحرين واليابان وتايلند، فاليابان تحظى بسمعة عالمية طيبة بما عرف به شعبها ومسيرته التاريخية العامرة بالاجتهاد والإخلاص في العمل، وهو ما يعود في الأساس الى الحضارة العريقة للشعب الياباني. وقد استهدفت زيارة الملك لليابان العمل على تطوير منظومة، التعاون الاقتصادي والاستثماري والتعليمي وكذلك التعاون في مجال العسكري والطاقة. لقد كانت رحلة جلالة الملك الى هذا البلد الاسيوي العريق تأتي في إطار سعي جلالته لمد جسور التواصل مع شعوب العالم المتحضر، كما تعكس سياسة مملكة البحرين في دعم جهود السلام والتنمية والتعاون بما ينعكس على دعم ورعاية مصلحة الشعبين، وإبراز ما لدى البحريني من قيم حضارية وما لديه من طاقات وإمكانات يمكن استغلالها لتعزيز موقعه الحضاري والرغبة الصادقة في توثيق عرى الصداقة مع سائر الدول وتبادل المنافع والخبرات في ضوء ما تملكه البحرين من موقع استراتيجي مهم في التواصل بين الشرق والغرب.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا