النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10755 الأربعاء 19 سبتمبر 2018 الموافق 9 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

!!اليد .. طالت

رابط مختصر
العدد 8123 الخميس 7 يوليو 2011 الموافق 6 شعبان 1432 هـ

اليد طالت صج وشمخت نادي النجمة وعلى أي أساس.. لا أدري ولا أعلم؟ .. ولماذا اتخذت هذه القرارات المجحفة.. وهو السؤال الذي يطرح نفسه على الساحة الرياضية بعد أن وضع اتحاد كرة اليد نفسه في موقف يحتاج إلى تفسير وعدة تفسيرات للرد على ماحدث بشأن ما اتخذته لجنة الانضباط بهذا الاتحاد والتي يظهر بأنها من البداية متحاملة على النادي، لذلك فقط اطلعت واستمعت إلى وجهة نظر من جانب واحد وأصدرت قراراتها غير المنطقية والتي اعتمدها مجلس الادارة بعد أن أعد الطبخة مسبقاً !! لكل اتحاد لوائحه وقوانينه التي يعمل بها وفق تدرج واضح وسليم وبالتالي من الممكن تقبل أي قرار يتخذ على ضوء هذه اللوائح والتي من الممكن للجنة المسابقات أن تتخذ فيها القرار المناسب، ولكن لسوء النية المبيتة لدى اتحاد كرة اليد فقد رفعت الأمر إلى لجنة الانضباط التي جاء تشكيلها خطأ من البداية نظراً للإشارة إلى أن رئيسها يكون أمين السر العام أو أحد أعضاء مجلس الادارة وهو ما يتنافى مع الهدف والغاية من تشكيل لجنة وحيادتها. والغريب في الأمر أن اتحاد اليد أسند رئاستها إلى نائب رئيس الاتحاد وأبعد أمين السر العام عنها بعد أن كان مبعداً و مركونا على الرف منذ قدوم هذا الاتحاد الذي نجح فيه لوبي الرئيس أن يجمده كلياً حتى حدوث مشكلة أمين السر السابق ليجد الباب مفتوحاً أمامه للحصول على منصب لم يصدق نفسه أن يصل عليه لينقلب على من وقف معه منذ البداية ورشحه لهذا الاتحاد إلا أنه وضع يده في يد من كان وراء ابعاده وتهميشه، لا تستغربوا أن يبيع أهله واخوانه وأصحابه من أجل هذا المنصب حتى هو كان تائهاً أمام اصرارهم على اتخاذ أقسى العقوبات وما عليه سوى أن يضع البصمة وينهي جيل من أجيال هذا النادي العريق الذي كان الداعم الرئيسي له ومن قبل ذلك كلاعب من البداية. أتمنى من اتحاد اليد الذي أصدر قرارته التعسفية أن يوضح لنا مواد القانون التي استند عليها لتوقيع هذه العقوبات لكي يكون الرأي العام في صورة واضحة لما حدث بدلاً من التعامل بمكيالين وحسب المزاج بشأن النادي أو اللاعبين . بتلكو والتنس شكراً لشركة بتلكو لدعمها ورعايتها لدوري التنس البحريني ليكون ذلك حافزاً لهذا الاتحاد الذي نام ولم يصحو إلا على هذا الدعم والمساندة والتي نتطلع أن تكون بداية لمرحلة جديدة لهذا الاتحاد .

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا