النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10837 الاثنين 10 ديسمبر 2018 الموافق 3 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

إلى السعودية مع التحية

رابط مختصر
العدد 10789 الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 الموافق 14 صفر 1440

بحكمة قيادتها والعقلانية الراقية التي تتسم بها سياستها الداخلية والخارجية تعاملت المملكة العربية السعودية في قضية وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي والتزامها بالتوصل الى حقيقة ما جرى بشكل شفاف وفي إطار ترسيخ أسس القانون والعدل وفق الشريعة الإسلامية السمحاء وحرصها على إطلاع الرأي العام المحلي والدولي على ملابسات وتفاصيل الحادث.
أن القرارات التي أصدرها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز فوتت الفرصة على أجهزة الإعلام المشبوهة التي حاولت استغلال الحادث والاصطياد في الماء العكر وبث سمومها باختلاق قصص وروايات هي أقرب إلى الخيال من الواقع وقبل أن تعلن الجهات الرسمية أي شيء عن ملابسات القضية، قرارات القيادة السعودية كانت واضحة وشفافة وساهمت في استجلاء الحقيقة الكاملة ومحاسبة المتورطين فيها.
الرصيد الكبير الذي تحتله المملكة الشقيقة في قلوبنا نحن البحرينيين وقلوب العرب والمسلمين لن ينضب وأن المحاولات التي تستهدفها من قبل المتربصين والمتشككين ستفشل بالتأكيد كما فشلت كل المخططات والاستفزازات السابقة بفضل موقفها وسياستها ووحدتها الداخلية وتضامن أشقاؤها وأصدقاؤها والتي انعكست في بيانات التأييد والمساندة للإجراءات التي اتخذتها.
كإعلامي وكمراقب لأحداث المنطقة باستمرار، أنه ومن حسن حظي أنني لم ألتفت إلى ما كتب وما قيل عن هذا الموضوع منذ البداية ليقيني وثقتي بأن هناك من يحاول خلق وفبركة القصص والتقارير الإخبارية الكاذبة وخاصة الإعلام القطري وبعض الصف التركية لتغيير مسار القضية وتشويه سمعة المملكة وخاصة أن الدولة المعنية هي المملكة العربية السعودية قلب العالميين العربي والإسلامي إضافة مكانتها وثقلها الاقتصادي والسياسي على الصعيد الدولي ودورها المحوري في استقرار العالم.
ستبقى السعودية بقيادتها الحكيمة قوية وراسخة وسيبقى مواطنوها وجميع الشرفاء الذين يعيشون على أرضها ينعمون بالأمن والاستقرار، ولن تدخر جهدا في كشف تفاصيل القضية لتأخذ العدالة مجراها لتصمت جميع المتربصين والحاقدين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا