النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10785 الجمعة 19 أكتوبر 2018 الموافق 10 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:19AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:40AM
  • المغرب
    5:06AM
  • العشاء
    6:36AM

كتاب الايام

إلى السعودية مع التحية

رابط مختصر
العدد 10759 الأحد 23 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439

تحتفل المملكة العربية السعودية اليوم بالذكرى الـ88 لليوم الوطني المجيد وسط إنجازات عظيمة حققتها بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله على المستويات المحلية والعربية والدولية، كسبت إعجاب واحترام العالم وجعلتها واحدة من مراكز القرار الدولي وقبلة للإسلام والمسلمين، ينشدون دعمها ومساندتها على مختلف الأصعدة.
وتستعيد السعودية قيادة وحكومة وشعبا في مثل هذا اليوم ذكرى توحيدها على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود في 23 سبتمبر 1932، مستلهمين من هذه الذكرى العزيزة العزم لمواصلة العمل والبناء لتعزيز تماسك المجتمع وتطوره، خاصة في بناء الانسان الذي هو حجر الأساس في أي عملية تنمية واستقرار.
وقد شهدت على هذا الصعيد المزيد من المنجزات التنموية العملاقة في مختلف القطاعات، وخاصة الاقتصادية والاجتماعية والصناعية تميزت بالشمولية والتكامل، ما وضعها على خريطة دول العالم المتقدمة.
إن المملكة بمواقفها الحازمة مع أشقائها تمكنت من الحفاظ على وحدة وأمن دولها، وقادت مسيرة العمل العربي والخليجي بحكمة واقتدار، وقد استطاعت بوقفتها القوية إلى جانب اليمن لاستعادة الشرعية إفشال المخطط الطائفي التقسيمي الإيراني لهذا البلد العربي ووقف امتداد التخريب والدمار إلى باقي دول المنطقة.  
أما على الصعيد الدولي، فتواصل نهجها القائم على التعاون مع الدول الأخرى ومع المنظمات الدولية في تعزيز السلم والاستقرار وفق أسس احترام سيادة الدول الإقليمية، وعدم التدخل في شؤونها الداخلية، والسعي إلى نزع فتيل الصراعات ومناصرة القضايا العادلة للامة العربية والقضايا الإنسانية.
ويسعدنا في هذه المناسبة العزيزة على قلوبنا جميعا نحن البحرينيين، أن نعبر عن مشاعر التقدير العميقة والتهنئة للمملكة قيادة وحكومة وشعبا، مشيدين بالدور الفاعل الذي تنهض به للدفع بمسيرة التعاون مع بلدنا إلى آفاق أرحب لما فيه مصلحة البدين والشعبين الشقيقين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا