النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10814 السبت 17 نوفمبر 2018 الموافق 9 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:27AM
  • المغرب
    4:48AM
  • العشاء
    6:18AM

كتاب الايام

البحرين.. مواقف مشهودة ومشرفة

رابط مختصر
العدد 10598 الأحد 15 ابريل 2018 الموافق 29 رجب 1439

يأتي في صلب ثوابت البحرين وأولوياتها تعزيز التضامن والتكامل العربي، والنهوض بالدور العربي الاستراتيجي وترسيخ الأمن والاستقرار في مواجهة التحديات الخطيرة التي تستهدف تقطيع أوصال الأمة العربية ونشر التطرف والارهاب في دولنا، والعبث بأمنها واستقرارها ونهب مقدراتها.
وفي هذا الإطار يأتي ترؤس صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه وفدًا بحرينيًا كبيرًا ورفيع المستوى الى القمة العربية التي تستضيفها المملكة العربية السعودية الشقيقة، بما يعبر عن التزام البحرين الكامل تجاه القضايا العربية، وخاصة ان القمة تعقد في الشقيقة السعودية التي تعدُّ العمق الاستراتيجي العربي وحصن العروبة والاسلام.
ويؤكد ذلك حرص جلالة الملك الشديد على نصرة القضايا العربية والإسلامية، والحفاظ على الأمن والاستقرار العربي، ومحاربة الارهاب والتطرف، وتعزيز قيم الاعتدال والتسامح، انطلاقًا من الفكر العروبي الذي يؤمن به جلالته حفظه الله ورعاه.
لذلك فإن جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه، لم يتردد يومًا في اتخاذ القرارات الحاسمة في الدفاع عن الارض والمصالح العربية، فكانت البحرين ولازالت، في مقدمة المشاركين في الدفاع عن الارض العربية بالرجال والعتاد والمال والمواقف المشهودة، في كافة المحافل الدولية، فروت دماء الشهداء البحرينيين الأرض العربية.
ولم تتردد البحرين يومًا كذلك في تنفيذ كامل التزاماتها العربية؛ من أجل الارتقاء بالعمل العربي المشترك وتعزيز التكامل العربي، وذلك على امتداد التاريخ البحريني، والذي هو تاريخ مشرف ومشهود للبحرين وأهلها الذين أظهروا دائمًا وفي مختلف الظروف انتماءً عروبيًا وإسلاميًا.
ومن فلسطين ومبادرة السلام العربية، الى احتلال ايران للجزر العربية وتدخلاتها الفجة في شؤون الدول العربية، الى جانب الأوضاع في اليمن وسوريا وليبيا، وصيانة الأمن القومي وتطوير المنظومة العربية لمكافحة الارهاب، سيكون هناك جدول أعمال حافل أمام القادة العرب في قمتهم التي يعلق عليها المواطن العربي في كل مكان آمالًا عريضة في مواجهة هذه التحديات.
وإننا على ثقة ويقين بأن القمة العربية وبقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود عاهل المملكة العربية السعودية الشقيقة، سوف تعيد الأمل إلى قلوب أبناء الأمة العربية في تحقيق وحدة الصف العربي للتصدي للأخطار والتحديات الخطيرة، وصيانة المكتسبات العربية من العبث الذي تمارسه أطراف عدة على الأرض العربية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا