النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10811 الأربعاء 14 نوفمبر 2018 الموافق 6 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

تراياثلون البحرين..

رابط مختصر
العدد 10530 الثلاثاء 6 فبراير 2018 الموافق 20 جمادى الاول 1439

في الخامس والعشرين من سبتمبر 1974م، نظمّ الأمريكيّان «جاك جونستون» و«دون شانهان» بمشاركة اثنين وأربعين عداء وسباحاً ودّراجاً على ساحل ميسون في مدينة سان دييغو جنوب ولاية كاليفونيا الأمريكية سباقاً رياضياً، حتى ظهرت هذه اللعبة بصورتها الحالية التي يقطع فيه المتسابقون ألف وخمسمائة متر سباحةً وأربعين كيلومتراً بالدراجة وعشرة كيلومترات جرياً في تتابع غير منقطع بين المنافسات الثلاث التي تتنوع بين الشتوي الذي يحتوي على التزلج فوق الجليد، وبين الجبلي الذي لا يشتمل على السباحة.

لعبة «الترايثلون» التي تضمّ ثلاث سباقات - السباحة وقيادة الدراجات والعدو - من أصعب المسابقات وأوسعها على مستوى العالم التي تتطلب إجادة الرياضات الثلاثة واللياقة البدنية العالية، تعود بداياتها بفرنسا في عشرينيات القرن الماضي - وفق المؤرخ سكوت تينلي - قرب منطقة جونفل لي بونت في ميولان وبويسي عندما نُظمّت أول مسابقة رسمية بمشاركة ستة وأربعون شاباً وشابةً. فيما لفتت هذه اللعبة أنظار قوات «المارينز» الأمريكية لما تحتويه من منافسات صعبة وقوية تتطلب اللياقة البدنية العالية وقوة التّحمل، حتى تأسيس الاتحاد الدولي للترايثلون في مدينة «أفينيو» الفرنسية عام 1989م - يضم حالياً تسع عشرة دولة آسيوية - الذي أدرج هذه اللعبة ضمن الألعاب الأولمبية في برنامج المسابقات الأولمبية عام 2000م بسيدني الأسترالية.

لاريب، في أنّ رياضة الترايثلون Triathlon قد لاقت انتشاراً واسعاً بين الشباب في الأونة الأخيرة، بعد أنْ حرص الكثير من الشباب حول العالم على المشاركة في رياضات المسافات الطويلة لمثل هذه السباقات التي تنوعت بين «ترايثلون» و«ترايثلون سبرينت» السريع و«ترايثلون» المسافات البعيدة و«ترايثلون» الحديدي والريفي والرملي والشتوي، وما ترمز إليه من دلالات في مصطلحاتها التي تتعدد بين «أكوابايك» للسباحة وركوب الدراجات، و«أكواثلون» للسباحة والجري، و«دواثلون» للجري والسباحة وبعض مراحل الجري الأخرى، و«أكوالتيرال ثلون» للزمن القياسي المحدد. علاوة على تنوع ألبسته التي يرتدي فيها الشباب والشابات المتسابقون الخوذة الواقية للدراجات، والبدلات الرياضية لنزول الماء وممارسة السباحة، فضلاً عن الأحذية الرياضية المخصصة لسباق الجري والمسافات البعيدة.

على المستوى المحلي، عكف الاتحاد البحريني للترايثلون منذ بداية التأسيس برئاسة الشيخ صقر بن سلمان آل خليفة على تنظيم الفعاليات الرياضية الرائدة، التي كان آخرها السباق الذي انطلق منتصف يناير 2018م بمشاركة واسعة من الشباب والشابات في ظل أجواء تنظيمية عالية وتنافس كبير لخوض غمار هذه السباقات الشاقة من أجل تحقيق المراكز المتقدمة من جانب، ورفع الاستعداد البدني والفني للمشاركة في البطولات المقبلة من جانب آخر. 

 

لفتة:

فوز ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة في «ترايثلون داس» 2018م، إلى جانب مشاركة العداءة البحرينية شيخة الشيبة، يُترجم بلا شك إنجازاً كبيراً ورصيداً وطنياً يُسجّل للرياضة البحرينية حضورها المشرف في مختلف المشاركات العربية والإقليمية والدولية في الرياضات العالمية التي تحفز على روح التّحدي وبروز العزيمة وتعزيز الثقة بالنفس والتنافس الشريف جنبًا إلى جنب مع الأبطال العالميين في مثل هذه المسابقات العالمية، وحصد المزيد من النجاحات المتقدمة التي تضع مملكة البحرين في المراتب الريادية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا