النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10762 الأربعاء 26 سبتمبر 2018 الموافق 16 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:55PM
  • المغرب
    5:30PM
  • العشاء
    7:00PM

كتاب الايام

مرثية في الأخ والصديق العزيز المرحوم محمد بن علي أبل

رابط مختصر
العدد 10415 السبت 14 أكتوبر 2017 الموافق 24 محرم 1439

فاجأتني الظروف سريعًا بوفاة المغفور له أخي وصديقي محمد بن علي أبل وكانت فاجعة وخسارة لأسباب كثيرة، ففي نظري أن المرحوم تميز بعطاء متميز.
فوجعت وبكيت لخسارة أربعة أفراد من القريبين لي، كان أولهم والدي رحمه الله في مطلع القرن الواحد والعشرين ووالدتي شيخة بنت خليل المؤيد رحمها الله في سنة 2006 وقبلها بفترة وجيزة وفاة أختي الراحلة ليلى بنت عبدالله فخرو وآخرهم وفاة المرحوم محمد أبل.
محمد بن علي أبل كان رياضيًا بامتياز كما يقول اللبنانيون بتعبيرهم الذين يلصقون به، وأذكر أنني في سنواتي الأولى كنت طالبا في مدرسة الهداية الابتدائية وأخي المرحوم محمد أبل طالبا في المدرسة الثانوية وكان متميزا في النشاط والرياضة وكل الامور، فكان الكابتن في فريق كرة القدم في الثانوية وكذلك الكابتن في فريق كرة السلة وكذلك الكابتن في الكرة الطائرة وكذلك الكابتن في فريق تنس الطاولة (Ping Pong)، كما تميز بعدها في الرفاع في الفريق الوطني وفريق المحرق. وهو تنوع في الإختصاصات ولكن مما يعطيه الكثير من المصداقية وتميز كبير بين أقرانه وذويه، فريد من نوعه.
ضف إلى ذلك ما تميز به من أخلاق نبيلة وكاريزما لعبت دور كبير في بناء شخصية الكابتن (القائد)، أعجبنا به كناشئين وصداقة وطيدة مدى الحياة. وفي بابكو كانت لنا صداقة متميزة امتدت إلى آخر لحظات حياة حافلة بالعطاء.
رحل عنا أخي العزيز محمد أبل (أبو ماهر) وترك حياتنا كثيرًا حسرة ولوعة وأمل باللقاء في المستقبل.
فوداعا لك أيها العزيز ورحمة الله عليك وألهم أهلك وذويك الصبر والسلوان، وإن كان فقدانك لا يعوض إلا أنها مشيئة الله السميع المجيب.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا