النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10810 الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 الموافق 5 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:35AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:50PM
  • العشاء
    6:20PM

كتاب الايام

الوقايه من الاشعه فوق البنفسجيه

رابط مختصر
العدد 10318 الأحد 9 يوليو 2017 الموافق 15 شوال 1438

معظمنا على دراية بأخطار تأثير الأشعة الفوق بنفسحية على الجلد، لكن العديد منا لا يدرك الخطر المفروض على أعيننا منها.. ويبدو واضحًا لنا من وضع كريم حاجب للشمس على الشواطئ، لكن يجب علينا العناية بأعيننا منها مما يصلنا من أشعة الشمس الطبيعية أو الاشعاعات الاخرى المصنعة.. الإشعاع يسبب تلفاً كبيراً لسطوح العين خصوصًا القرنية والعدسة.. والأشعة تسبب حروقاً لانسجة سطح العين مثل الحروق التي بالجلد..

الأشعة الفوق بنفسجية تتكون من شعاع غير مرئي من الشمس.. وهناك 3 أنواع منهاA، B & C.. أشعة UVC لا تشكل تهديدًا على العين.. الأنواع الثلاثة تمتص من طبقة الأوزون بالجو.. والتعرض لأشعة UVA & UVB له تأثيرات عكسية على العين والبصر.. 

فعندما تتعرض العين للأشعة تسبب ضرراً لها على المدى القصير والطويل.. ويمكن حجبها بمصادر مصنعة كالتي تستخدم مع مكينة اللحام وجهاز اكتساب اللون الاسمر للجسم والليزر..

التأثيرات القصيرة المدى:

عند التعرض لأشعة الفوق بنفسجية من غير حماية ولمدة قصيرة ستكون معرضاً بما يعرف بحروق ضوئية بالقرنية.. وهذا يحدث عادة اذا تعرض الشخص لعاصفة من الهواء البارد مصاحبة لتساقط الثلوج او الجليد وهي مشابهة للحروق الشمسية بالعين كما هي مؤلمة مثلها.. وتعكس الثلوج الكثير منها ويجب لبس نظارة خاصة عنها..

الأعراض تشمل إحمرار بالعين والشعور بجسم غريب او رمل بالعين والحساسية المفرطة للضوء الباهر وزيادة التدميع.. هذه الحالة مؤقتة ونادرًا ما تسبب تلفاً دائماً بالعين..

التأثيرات طويلة المدى: التعرض لمدة طويلة للأشعة ممكن أن يصبح الأمر جدياً ويتطلب الحذر.. التعرض لكمية صغيرة من الإشعاع على مدى سنوات من الزمن يزيد من فرصة تعتم عدسة العين، كما قد يتلف الشبكية والضرر غير قابل للاصلاح، ويساهم في أمراض مزمنة بالعين، كما يزيد خطر الاصابة بسرطان الجلد حول الجفون.. ويزيد التعرض الطويل من خطر ظهور نمو حميد أصفر اللون في زاوية العين تعرف بالـ (PINGECULA) وهو مرتفع يغزو الملتحمة الغشاء الذي يغطي الصلبة او (بياض العين) ويتجه ناحية القرنية على شكل شحمة يطلق عليها (PTERYGIUM) وهو يعتم القرنية ويجب ان يزال قبل ان يصل الى مركز القرنية ومنطقة الرؤية الشفافة..

 كيف تحمي عينيك؟

من المهم لبس نوعية جيدة من النظارات الشمسية والتي تمنحك حماية كافية من الإشعاع وقبعة واسعة الحواف عندما تكون في الخارج.. نظارتك تمنع دخول 99% من إشعاع UVA & UVB وتحجب 75 – 90% من الضوء المريء.. النطارة يجب ان لا تشوه او تسبب نقصاناً بالبصر.. ويفضل اللون الرمادي للعدسات حتى تحصل على التعرف على الألوان بشكل لائق.. 

وينصح الأطفال والمراهقين بلبس نظارات شمسية خارج المنزل حماية لعيونهم من الإشعاع.. لأنهم معرضون لتلف بالبصر يترك ويظهر لاحقًا حين لا تعكس المضاعفات وتظل مستديمة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا