النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10816 الاثنين 19 نوفمبر 2018 الموافق 11 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:39AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

جراحة فم وأسنان

الإصابة بعصب الأسنان

رابط مختصر
العدد 10276 الأحد 28 مايو 2017 الموافق 2 رمضان 1438

من أشد أنواع الألم الذي قد يصيب الإنسان ألم التهاب عصب السن.
فالتهاب السن يسبب ألمًا ليلاً ونهارًا، ولا يهدأ، وأحيانًا يصاحبه انتفاخات في اللثة.
ما هي العوامل التي تتسبب في موت العصب؟
أكثر الأمراض شيوعًا في فم الإنسان هو التسوّس، وهو وجود نخر كبير في السن وإهماله وعدم معالجته، الذي قد يصل إلى عصب الأسنان ويؤدي إلى دخول بكتيريا إلى العصب، ثم بعد ذلك يتحلل العصب، ويكون خراج، وقد يمتد إلى ذروة الجذر ومنه إلى العظم والأنسجة المحيطة بالسن.
لماذا علاج العصب؟
هناك اعتقاد خاطئ لدى بعض الناس أن علاج العصب هو علاج مؤلم، لذا قد يصبرون على هذا الألم الشديد وأخذ المسكنات دون زيارة الطبيب. فيهدأ السن لفترة ثم يرجع مرة أخرى، مرة تلو الأخرى، وهكذا تعاد الكرّة إلى أن يتلف السن ويتآكل بالكامل، ومن بعد ذلك يُخلع بعد أن تلف العصب وتحلل.
تقوم البكتيريا بالتكاثر في تجويف السن، ثم تخرج البكتيريا إلى الخارج ما يسمى بالخراج، وهذا يسبب تجويفًا في العظم المحيط بالسن يظهر على شكل تورم وانتفاخ، وإذا أُهمِل تنتشر الجراثيم وينتشر الانتفاخ حتى يصل إلى الوجه والرقبة.
علاج العصب
علاج العصب هو إزالة العصب التالف وتنظيف القنوات وتعقيمها من البكتيريا، ثم هناك حشوات خاصة يُحشى بها العصب، والآن بعد تطور علاج العصب يُعالج العصب في جلسة واحدة أو جلستين على حسب التهاب السن.
ويُنصح بتغطية السن بالتاج دائمًا بعد علاج العصب؛ للمحافضة على السن من الكسر.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا