النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10478 السبت 16 ديسمبر 2017 الموافق 28 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

الشيخة عائشة مفخرة للبحرين

رابط مختصر
العدد 10253 الجمعة 5 مايو 2017 الموافق 9 شعبان 1438

حضر صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الطابور الملكي لتخرج طلبة أكاديمية سانت هيرست العسكرية الملكية في العاصمة البريطانية وكان من بين الخريجين حفيدة سموه الشيخة عائشة بنت راشد آل خليفة.

 وقد تابعنا هذا الحدث الفريد منذ العام الفائت..

ولقد تشرفت وكتبت عنها في حينه، واليوم بعد تخرجها لا يسعني إلا ان نرفع أسمى آيات التبريكات لصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة ولجميع العائلة الكريمة لهذا الإنجاز الفريد من نوعه كونها أول فتاة تتخرج من هذه الأكاديمية العسكرية الملكية في العاصمة البريطانية، وربما تكون أول فتاة خليجية تتخرج منها، وهذا ايضا مفخرة للشعب البحريني الذي أنجب هذه الفتاة!

 وفي الحقيقة كان وراء هذا الإنجاز جدها الذي يعشق العلم، ويدعمه اينما كان.. فكيف اذا تخرج أحد أبنائه من مدرسته؟ وهناك ايضا الأم سمو الشيخة لولوه كريمة سمو الأمير خليفة حفظها الله ورعاها التي عرفت بمساهماتها النبيلة في عمل الخير والتي يعرفها الداني والقاصي باهتمامها في تربية أبنائها ولهذا كانت السند القوي في دعم ابنتها الشيخة عائشة بنت راشد آل خليفة، وعندما نعرج على والدها الشيخ راشد المعروف عنه بالفنان التشكيلي فإننا ندرك مدى ما يختزل من عاطفة جياشة تعكس مدى حبه واحترامه لأبنائه الذين يفتخر بهم كل من يتعرف عليهم بما يتصفون من أخلاق عالية تتجسد في معاملتهم مع الغير، وإنني عندما شاهدت الفيديو ووالدها يحتضنها ليبارك لها في يوم تخرجها، أحسست انه يحتضن العالم، وانه قد كرم بأعلى وسام في العالم ! 

ولا أعتقد هناك أعلى من هذا الوسام وهو تخرج ابنته من هذه الأكاديمية التي سوف يسجل التاريخ اسمها بشهادة سمو الأمير خليفة عندما قال: «إن ما بذلته الشيخة عائشة بنت راشد آل خليفة من جهود ومثابرة أهلتها لهذا المستوى في احد أعرق الكليات العسكرية بالعالم، يجعلنا ان نفتخر بها وبإنجازها الفريد». 

كما قال سمو الأمير خليفة «إن أبناء مملكة البحرين هم دائمًا مصدر فخر واعتزاز، وهم شغوفون في طلب العلم لخدمة مجتمعهم ورفعته وازدهار وطنهم»، إن كلمة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة حفظه الله هي خير دليل على اهتمامه ودعمه للشباب الذي يعد ركيزة مهمة في رفع وازدهار الوطن، وبدونهم لا تبنى الأوطان!  أكرر تهانينا القلبية الى العائلة الكريمة وبالذات الى فتاة المستقبل الشيخة عائشة بنت راشد آل خليفة، متمنيًا لها مستقبلاً واعدًا في مجالها الذي لم تقتحمه غيرها.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا