النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10479 الأحد 17 ديسمبر 2017 الموافق 29 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

نافذة

المحافظ الشمالية مثالاً للإنسانية!

رابط مختصر
العدد 10169 الجمعة 10 فبراير 2017 الموافق 13 جمادى الأولى 1438

كثير ما ترددت أن أكتب عن سعادة محافظ المحافظة الشمالية الأستاذ علي العصفور على ما يقوم به من جهد
ومتابعة في الشأن المحلي الذي لفت الأنظار اليه، وأقصد به تحليه بمسؤوليته اتجاه المحافظة التي تولى مسؤوليتها، وفي الحقيقة سوف أظلم الطاقم الذي يعمل معه إن لم أنصفهم وأعطهم حقهم من المديح الذي يستحقونه لأنهم هم الذراع الأيمن للمحافظ، وكلاهما يشكلان فريقًا يفتخر به الجميع لما يقومان به من أعمال وطنية تمثلت في دعم المناسبات والاحتفالات الوطنية التي عاشتها وستعيشها مملكتنا الغالية. وكانت مشاركتهم لافتة للعيان!
كما لا يفوتني التطرق الى الجانب الإنساني الذي تقوم به المحافظة اتجاه مواطنيها من خدمات تفوقت على أقرانها من المحافظات في تحملها في ترميم بعض المنازل الآيلة للسقوط التي تسكنها العوائل الفقيرة هناك! وبالفعل، لعب المحافظ دورًا بارزًا وبطوليًا عندما قام بترميم عدة منازل وبدون أن يكلف محافظته او الدولة أي فلس، وكانت فلسفته في إنجاز هذه الأعمال الإنسانية تعتمد على دعم المؤسسات والشركات التي تمارس نشاطها في محيط محافظته، فاعتمد على دعمها في توفير مستلزمات البناء، كالرمل والطابوق والخشب والأصباغ وغيرها من أدوات البناء، ولم يترك أي مواطن يستطيع أن يساهم في هذا المشروع إلا واتصل به، وحتى الفنانين استعان بهم ليكتبوا الجداريات شعار «كلنا شركاء في السلام» على جدارية الوحدة السكنية في أحد المنازل في قرية شهركان!
ووفاءً لمن ساهم في هذا المشروع تم تكريمهم وإهداؤهم شهادة شكر وعرفان من قبل المحافظة الشمالية، وأنتهز هذه الفرصة لأستعرض للقارئ أسماء من ساهم ليس للدعاية، وهم ليس بحاجة لها وإنما أرادوا أن يكونوا شركاء في دعم القيادة لتوفير الراحة للمواطن والثواب، ومنهم الفنانة التي رسمت اللوحة الجدارية والسيد سعيد حميد آل نوح أحد الرعاة في تقديم خدمات النجارة لتطوير الوحدة السكنية، وممثل شركة الهلال إحدى الشركات المساهمة في دعم أجهزة تكييف الوحدة السكنية، وتم ايضا تكريم السيد مطر لتقديم دعم الأصباغ من شركة همبل، وهناك ايضا آخرون لم أعرف أسماءهم ولكنهم يستحقون الثناء على مساهمتهم النبيلة اتجاه وطنهم ومواطنيهم.
وبعد استعراض ما قام به السيد علي العصفور بجانب اخوانه الموظفين.. ألا يستحق التقدير والثناء؟ من وجهة نظري الشخصية إن ما تقوم به المحافظ هو بالتحديد العمل الوطني الحقيقي الذي يجب أن يتحلى به كل مواطن شريف يعشق بلده، وشعبه، وقيادته.
وفي الختام لا يسعني إلا أن اتقدم بالشكر لمعالي وزير الداخلية الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة على توجيهاته واختياره الموفق للمحافظين الأكفاء الذين يعرفون كيف يدعمون الوطن والمواطن.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا