x
x
  
العدد 10308 الخميس 29 يونيو 2017 الموافق 5 شوال 1438
Al Ayam

مقالات - الايام

العدد 10139 الأربعاء 11 يناير 2017 الموافق 13 ربيع الآخر 1438
 
 

«قضايانا».
موضوع عن المحتاجين، وضرورة تحديث وتجديد البيانات والمعلومات المتعلقة بأوضاعهم المعيشية بصفة مستمرة ودائمة.
ذلك لوصول المساعدات والمعونات – وفي كل الأوقات – فقط – لمستحقيها دون غيرهم.
لأن منح وتقديم المساعدات والمعونات للأفراد والأشخاص والأسر على أساس معلوماتهم وبياناتهم القديمة ربما يجعل هذه المساعدات والمعونات تذهب لأناس «الآن» وأقول «الآن» هم ليسوا محتاجين!


فكما نعرف جميعنا ان أوضاع الناس المعيشية «أفراد وأسر» – في حالات كثيرة – تتغير وتبدل باستمرار وليست ثابتة.
فصاحب الحاجة – اليوم – قد يكون ليس كذلك بعد عام أو عامين.
ما هي مناسبة هذا الحديث؟
مناسبته حديث لي مع «فاعل خير» من أثرياء البحرين قال فيه: «أنا مواطن ميسور» أقدم «معونات مادية» لأشخاص كثيرين من المحتاجين – هنا – في بلدنا منذ أكثر من ثلاثين سنة دون توقف أو انقطاع.


فاعل الخير – هذا – قال كلامه – هذا – «بحسن نية» – نعم – قاله «بحسن نية».
- من باب – فقط اظهار حرصه كفاعل خير ثري على تقديم المساعدات والمعونات للمحتاجين دون انقطاع.
أقول، وهذا خطأ فادح وكبير.
لأن فاعل الخير – هذا – عندما قرر مساعدات قبل ثلاثين سنة كان ذلك على أساس أوضاعهم المعيشية آنذاك.


ومن يدري فلربما أصبحت أوضاعهم – اليوم – على ما يرام «ممتازة».
وإذا كان الأمر كذلك فليس من حق هؤلاء تسلم أية مساعدات – حاليا.
أقول: مطلوب من كل الأطراف والهيئات «حتى الحكومية منها» التي تمنح وتقدم مساعدات ومعونات لمحتاجين، مطلوب منها تحديث وتجديد المعلومات والبيانات الخاصة بهؤلاء المحتاجين – لديها – وباستمرار لضمان عدم ذهاب أي مساعدة لغير محتاج.


زائر
عدد الأحرف المتبقية
   =   

تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة
  إقرأ في عدد اليوم
  الأيام "واتساب"

المواضيع الأكثر قراءة

هل تؤيّد ما ذهبت له دراسة حديثة بأن انتاجية الموظّف البحريني 42 دقيقة فقط في «اليوم الواحد»؟

كُتاب للأيام