النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10477 الجمعة 15 ديسمبر 2017 الموافق 27 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

السوق الشعبي المعاق

رابط مختصر
العدد 10134 الجمعة 6 يناير 2017 الموافق 8 ربيع الآخر 1438

لن اشدد على كلمة معاق لأنني اعلم علم اليقين ان السوق يعاني من الأمرين، وهو معاق من حيث هندسته التي شوهت قيمته من حيث مساحة الدكاكين الصغيرة التى لا تتعدى 3 امتار في 3 امتار إضافة الى عدم تكييفه والتي يتحول فيها المبنى الى تنور في الصيف من شدة الحرارة، مصحوبا
بالحمامات عزكم الله التي لا يزيد عددها اكثر من اربعة او ستة حمامات وكأنها تم بناؤها لمقهى او لمتجر صغير، بينما السوق الشعبي يتراوح العاملون فيه اكثر من ستمائة شخص من غير ايام العطل التي يكتظ بمئات الزوار فأين يقضون حاجتهم هؤلاء الأشخاص وبالذات كبار السن الذين تعنوا للمجيء من مسافات بعيدة وهم بحاجة للحمامات؟


هذا غير الاهمال في نظافته والتى سبق وقلت انا وغيري ان رائحته تشبه رائحة زرائب الحيونات! وأنني واثق بأن من زار السوق الشعبي من المسؤولين لا يختلف معي في هذا الوصف الذى يعتبره البعض مبالغا به ولكن مع الأسف الشديد هو الواقع ومن يريد ان يتأكد فليس عليه الا زيارة السوق! وبالمناسبة هو السوق الشعبي الوحيد الذي نفتخر به ونعتبره علامة من علآمات التراث الشعبي والذي ننتظر منه ان يوضع من ضمن الأماكن السياحية في البلد! 


وانني انصح القائمين على السياحة ان لا يفكروا بجلب السواح الى هذا الصرح الذي سوف يضعنا في نظر السواح الأجانب بأننا من اكثر البلدان، والشعوب تخلفا! هذا من جانب ان السوق معاق كما ذكرت، اما انه معاق فان من يديره بشكل مباشر ليس بمستوى المسؤولية، والطموح، والدليل أنه لم يحدث تغيير او تطور في الجانب التنظيمي والذي بدوره يرغب المواطنين في التردد على السوق ويساهم في زيادة المبيعات عند اصحاب الدكاكين، بل هناك من ترك محلاتهم واعادوها الى البلدية بعد ان تكبدوا الكثير من الخسائر المادية، او استبدلوا نشاطهم بنشاط آخر.


والأكثر من ذلك سوءا اتخذت البلدية قرارا منفردا وبدون ان تناقشه مع اصحاب المحلات في شأن الزيادة على الإيجار وهو 10 بالمائة! ولذلك اقترح على سعادة الوزير ان يبقي الايجار كما هو مع علاج السلبيات التي رافقت السوق المعاق! وفي النهاية ان ما تفضل به صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة من توجيهات لسعادة الوزير الذى يشهد له الداني والقاصي بأنه من انشط الوزراء اهتماما لوزارته ولخدمة المواطنين، وأن هذه التوجيهات ما هي إلا دليل لاستجابة سموه للمطالبات بإعادة النظر في شأن السوق الذى تحدثوا عنه في الجرائد والاذاعة وغيرها من وسائل الإعلآم وهو خير دليل وتأكيد على ان هناك خطأ في ادارة السوق. 
 

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا