النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10761 الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 الموافق 14 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

أول التواصل

تهيئة الطلاب للعودة إلى المدارس

رابط مختصر
العدد 10002 السبت 27 أغسطس 2016 الموافق 24 ذي القعدة 1437

يعد الاستعداد المسبق والتحضير لمواجهة أي تجربة جديدة بمثابة الخطوات الأولى للنجاح، ولعل ذلك يتماثل مع ضرورة التهيئة النفسية للطلاب والاستعداد لاستقبال عام دراسي جديد، ومن هنا فإن الدور الكبير سيقع على الوالدين في تهيئة الجو المناسب للأبناء مع مراعاة استعداد الوالدين أولا لاستقبال العام الدراسي والذي سيتحتم عليهم فرض مسؤوليات جديدة وتغيير نظام الإجازة بالتدريج مع وضع أهداف وتوقعات جديدة للأبناء ومناقشتهم فيها قبل ان تفتح المدارس أبوابها لكي تكون محور عمل ونشاط الأبناء طوال مسيرة العام الدراسي.
إن هذا الجهد لابد أن يكون مضاعفاً مع الأبناء في المرحلة الابتدائية و خاصة المقبلين على الصفوف الأولى حيث ان تعلقهم يزداد بمحيط عائلتهم أيام الإجازة، وتكون المدرسة لديهم مرتبطة بالأشياء المحببة التي تتوافق مع قدراتهم العقلية في استيعابها، لذلك يظهر دور الأبوين في ضرورة تصوير المدرسة بالبيئة الإيجابية الجميلة التي من خلالها يستطيع الطفل ان يتعرف على اصدقاء جدد ويمارس هواياته بالإضافة الى اكتسابه مهارات جديدة في التعليم، وكذلك الأمر يتطلب تنظيم ساعات النوم وتقليل ساعات السهر ومساعدتهم على الاستيقاظ المبكر حتى لا يواجه الأبوان مشكلة تنظيم النوم عند اقتراب المدرسة.
 إن هذا الاستعداد كفيل بخلق طاقة إيجابية للطفل يستشعر خلالها أهمية الالتزام بالدوام المدرسي، وليس ذلك فحسب بل الحاجة تظهر ايضا الى تنظيم النظام الغذائي للأطفال وأكل الوجبات الرئيسية في أوقاتها المناسبة وبالتالي سيرتفع معدل النشاط، وسيسمح هذا النظام بتمتع الطفل بحالة صحية جيدة تعينه على المواظبة والجد في المدرسة، ولا ننسى ذكر الاستعداد في تجهيز المستلزمات المدرسية حيث يفضل اشراك الطفل فيها، وأخذ رأيه في اقتنائه لأدواته المدرسية (الألوان، نوع الشخصيات) لأنها ستزيد من رغبة الطفل في ذهابه للمدرسة ورغبته في استخدامها عندها يصبح للأشياء أكثر قيمة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا