النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10815 الأحد 18 نوفمبر 2018 الموافق 10 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

كتاب الايام

تمكين الشباب بـ «تمكين»

رابط مختصر
العدد 9718 الثلاثاء 17 نوفمبر 2015 الموافق 5 صفر 1437

تبنى المجتمعات، وتؤسس الحضارات، وتشيع القيم على سواعد الفئة الشبابية التي تتسابق ذاتها من أجل إبراز المواهب عبر رزمة من البرامج والفقرات والفعاليات في أجواء يسودها الاحترام وتعلو بها الأخلاق، باعتبارهم العنصر الفاعل الذي يمكنه تأدية أدواره بصورة صحيحة لبناء مجتمعه بعد أن يحسن هذا المجتمع إعداده وتحمل أعباءه في مختلف مراحله، وعلى متنوع مستوياته التي تتشعب بين نواحي الأعمار وبين فعالياته المجتمعية التي تعبر عن شخصيته بمجموعة من القدرات البدنية والعقلية التي تتطور وفق أشكال مختلفة في مراحلها العمرية المتنامية.
كثيراً ما تسعى هذه الفعاليات المجتمعية محلياً وإقليمياً ودولياً - التي تتعدد ما بين تنظيم الورشات التدريبية والدراسات الميدانية - إلى تشجيع أفراد هذه الفئة النشيطة من المجتمع على العمل والإنتاج وإعادة الإنتاج للنخب، ومنها على مستوى الطموحات اجتماعياً واقتصادياً وتكافؤ الفرص فيما بينهم، مكونة العناصر الفاعلة والكوادر العاملة في حقل الابتكار والإبداع وإفراز الثقافات والاستحقاقات ذات الكفاءة والحكمة، بغية تحويلها بصورة نوعية نحو المبادرات الذاتية التي تعزز روح المسؤولية الاجتماعية والنهوض بمستويات الوعي الاجتماعي بينهم، بعد توظيف الأنشطة التقافية والاجتماعية والبيئية والرياضية وغيرها، وصولا لخلق الشراكة مع الجمعيات والفعاليات الوطنية والدولية.
تفرد هذه الفعاليات المجتمعية ضمن أهدافها الاستراتيجية، تمكين الفئة الشبابية من خلال خلق الفرص الجديدة التي تجعل منهم الخيار الأمثل، ويكونوا محوراً فاعلاً على قائمة المؤسسات المجتمعية التي تعنى برعايتهم وتمكينهم وتأهيلهم في مختلف المجالات الحياتية وإنجاز سلسلة المهام المجتمعية تجاه الأجيال المقبلة في صيغة مبادرات وطنية ذات أهداف محددة، تتشارك فيها كل مؤسسات المجتمع المدني لزرع وتعزيز القيم المثلى في الحياة العملية للشباب ومساعدتهم في بناء قدراتهم ومهاراتهم ومستقبلهم على المستويات التعليمة والتدريبية والتمويلية.
وتأتي حزمة المشاريع من «تمكين» على المستوى المحلي لتكون إضافة نوعية في تمكين الشباب Youth Empowerment بما توفره من البرامج البشرية للشباب البحريني في الفرص التعليمية الرائدة والقدرات الكامنة والخبرات المتراكمة والمهارات المعتمدة لمواجهة تحديات سوق العمل من أجل وضع الحلول التي تعمل على تحسين فرص توظيف الشباب البحريني في مختلف القطاعات وجعله الخيار المفضل لدى صاحب العمل عبر سلسلة من البرامج التطويرية والتدريبية والتمويلية لتحقيق التنمية الشاملة والدفع بعجلة الاقتصاد الوطني.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا