النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10760 الإثنين 24 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

طاقات

الدافعية الحاضرة في «الريادة الشبابية»

رابط مختصر
العدد 9662 الثلاثاء 22 سبتمبر 2015 الموافق 8 ذو الحجة 1436

شعار جمعية الريادة الشبابية بنصّه «لا يمكننا بناء المستقبل دائماً لشبابنا، ولكن يمكننا أن نبني شبابنا للمستقبل»، ورؤيتها بحرفيتها «شباب بحريني صاحب قرار وقدرة ومهارة وكفاءة وثقافة تنافسية عالمية»، ورسالتها «نحو حركة تنموية تبرز طاقات وقدرات الشباب البحريني الكامنة وترتقي بمهاراته وثقافته بما يتناسب مع متغيرات العالم المتسارعة من خلال نشر وتطبيق المعرفة»، إلى جانب أهدافها التي تقوم على إبراز الشباب أصحاب المواهب والطاقات الإبداعية والعمل على تنمية الكفاءات البحرينية الشبابية لأصحاب هذه المواهب ومساعدتهم في تحقيق طموحاتهم بالتنسيق مع الجهات الحكومية المختصة واستثمار أوقات الفراغ لديهم فيما ينمي معلوماتهم ومهاراتهم وصقلها لمساعدتهم على ممارسة الدور الريادي وتنمية روح التعاون والمواطنة والقيم والأخلاق السامية لديهم في المجتمع البحريني.
علاوة على جملة برامجها الريادية التي تتعدد مسمياتها بين «أجيال» الذي يستهدف إيجاد الجيل الشبابي القادر على تحمل المسؤولية، و«طموح» لتأهيل طلبة المرحلة الثانوية للالتحاق بأفضل الجامعات، و«الشاب البرلماني» الذي يهدف لتمكين الشباب في إبداء رأيهم والانخراط في حوارات مفتوحة حول القضايا الاجتماعية التي تمسهم، بالإضافة لبرنامج «فرصة» الذي يستهدف تنمية روح ريادة الأعمال لدى الشباب البحريني الطموح وإتاحة الفرصة للمشتركين منهم في الحصول على التدريب والاستفادة من الخبرات المتاحة.
جلّ ذلك وسواه، تجلّى بارزاً في الفعالية البهيجة التي نظمتها الجمعية مؤخراً بمناسبة ذكرى التأسيس الثالثة في مقر جمعية المهندسين بمنطقة الجفير، التي استهلّت بكلمة لرئيس الجمعية، ولحقها عرض اختلطت فيه قائمة بإنجازات الجمعية والمسابقة الترفيهية وتوزيع الجوائز النقدية وتذاكر السفر، واختتمت بتكريم الأعضاء الفاعلين والشركاء الملازمين والجهات الداعمة.
وهذا إن دّل على شيء، فإنما يؤكد على التوجهات الصائبة للجمعية والقائمين عليها في ريادة الأعمال الاجتماعية التي تهدف إلى تعريف وتشخيص الحاجات الاجتماعية لفئة الشباب وتوظيف المبادئ الريادية في الإنشاء والتنظيم والإدارة التي تحقق التغيير الاجتماعي المنشود.  ناهيك عن التكريم والتقدير الذي شكلّ لفتة كريمة للأشخاص ونقلة مهمة للمؤسسات في سبيل التحفيز وتقديم المزيد من الأعمال المتميزة التي تتسلسل فيها الجهود الشبابية من أجل أوطانها.
وقد بَدَتْ حُمى الدافعية Motivation شعار المرحلة لهذه الجمعية الفتية التي ما فتأت أنْ تضع الحوافز الوطنية قاعدة انطلاق ونظام فعاّل التأثير بإيجابية على أداء كوادرها الشبابية في أجواء مشبعة بالحاجات الضرورية والرغبات الماسّة لديمومة الأنشطة وتحقيق الأهداف وتلبية الحاجات وحفظ الاستدامة وتحديد الاتجاهات في شكلها وشدتها ومدتها، باعتبارها استراتيجية رائجة للدفع بالمورد البشري وتمكينه في بواعث قدراته وترسيخ كوامن طاقاته في انجاز المسئوليات وفق الصلاحيات المتاحة عبر الآليات المرنة بالمساعدة والاحتضان والاكتشاف للقدرات من ناحية، والمحافظة عليها وتسخيرها للمصلحة العامة من ناحية أخرى.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا