النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10478 السبت 16 ديسمبر 2017 الموافق 28 ربيع الأول 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

أمير المكارم كُورم

رابط مختصر
العدد 9637 الجمعة 28 أغسطس 2015 الموافق 13 ذو القعدة 1436

على الرغم من امكانيات مملكتنا المتواضعة المادية، والبشرية ومع هذا فهي متفوقة على قريناتها من الدول العربية! ولذلك لم اتفاجأ عندما منح سموه جائزة من الاتحاد الدولي للاتصالات، وبمناسبة الذكرى الخمسين بعد المائة لتأسيس الاتحاد تم تكريم سموه بجائزة (التكنولوجيا في التنمية المستدامة) في دعم وتحقيق أهداف التنمية، على المستويين المحلي والدولي.
وعلى الرغم من حجم، ومكانة الجائزة من حيث عالميتها إلا أنني لم اتفاجأ بحصول سموه عليها كوني احد الأشخاص الذين نالهم شرف الاطلاع على سيرة حياته المهنية، والحياتية، ولذلك اكرر لم اندهش من حصوله على هذه الجائزة، وهي ليست الجائزة الأولى التي حصل عليها، بل هناك العديد من الجوائز والأوسمة التي تعدت العشرات التي نالها باستحقاق وكفاءة من أكبر شخصيات العالم، والمؤسسات ذات السمعة العالمية، وكذلك من منظمات.
ولقد تزين وتقلد بهذه الأوسمة منذ ان كان شاباً يافعاً، فمنذ عام 1958م نال وسام الرافدين من العراق، ووسام الأرز من لبنان، ووشاح قائد من الدرجة الأولى من وسام الدنمارك، ووساماً من ملك الأردن في 1999م، ووساماً من ملك مملكة ماليزيا في عام 2001م ووساماً من رئيسة الفلبين، وحصل على الزمالة الفخرية للكلية الملكية للجراحين الايرلنديين 2003م ووسام فارس من مملكة تايلند 2003م ووساماً من رئيس جمهورية فرنسا 2004م، والدكتواره الفخرية من جامعة أنديرا غاندى 2004م ووساماً من جلالة ملك المغرب 2004م، وجائزة الشرف في التنمية الحضرية والأسكان 2007م وشهادة الدكتوراه الفخرية من جامعة لورانس للتكنولوجيا الأمريكية 2008م وقلادة الملك عبد العزيز آل سعود كأعلى تكريم للقادة والزعماء 2009م وكرم بشهادة الدكتوراه في العلوم السياسية من جامعة سونغ كولا التايلندية 2009م وكرم بميدالية ابن سينا من منظمة اليونيسكو 2009م وكرم من قبل الاتحاد الأفريقي بدرع الاتحاد 2012م كما كرم بأمر ملكي لقب (صاحب السمو الملكي الأمير) 2009م.
وهناك الأوسمة والجوائز التي لم اتطرق لها بسبب ضيق المساحة وعلى من يريد ان يتعرف عليها فسوف يجدها في كتاب (خليفة بن سلمان.. فارس الميدان) ولذلك عندما ذكرت بأن جائزة الاتحاد الدولي للاتصالات لم تفاجئني كنت على يقين بأن الجوائز والأوسمة لن تتوقف عنه، لأنه إنسان غير عادي في عطائه، واخلاصه لوطنه وشعبه، وهذا ما يميزه عن بقية الزعماء.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا