النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10838 الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 الموافق 4 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

كتاب الايام

أمير الإنسانية

رابط مختصر
العدد 9576 الأحد 28 يونيو 2015 الموافق 11 رمضان 1436

لم يتوان أو يتأخر أمير الانسانية الشيخ صباح الاحمد الصباح من التوجه فوراً لمسجد الامام الصادق الذي وقع به التفجير.
كانت علامات الحزن على شعبه واضحة على تقاسيم وجهه ولكنه مطمئن في الوقت ذاته الى صلابة الارضية التي يقف عليها الكويتيون، أبناء الجلدة الواحدة، الذين سطروا أروع الامثلة في أحلك الظروف والتي أبرزها الغزو الصدامي الغاشم، والمحاولة البائسة لتفجير موكب أمير الكويت ذلك الوقت الشيخ جابر رحمه الله.
ان حضور سموه رسالة أراد ان يوجهها الى أشرار العالم، ان الكويت عصية على الفتنة، وان ما يجمعها لا يمكن لتفجير او تفخيخ أو حزام ناسف ان يعبث بها.
أيضاً، بث تلفزيون الكويت زيارة نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الكويتي للمصابين في المستشفى، فبادروه بالقول ان ذلك يهون من أجل وطنهم.
ان كان «كلاب النار» يظنون انهم سيشعلونها حرباً طائفية في دول الخليج، فأبشركم: خابت ظنونكم.. إقرأوا التاريخ جيداً ستعرفون عن اي شعب تريدون ان تمزقوه.
ان شعوب دول الخليج كما الكويت، يجمعهم السلم والاسلام، ولا يمكنهم الانسياق الى عبث العابثين، وجرم المجرمين.. وسيبقون محافظين على وحدتهم الوطنية وسلمهم الاهلي.
حمى الله الكويت وحمى الله البحرين وحمى الله كل الخليج.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا