النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10759 الأحد 23 سبتمبر 2018 الموافق 13 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

مليكنا المفدى

رابط مختصر
العدد 9449 السبت 21 فبراير 2015 الموافق 2 جمادى الاول 1436

مليكنا المفدى.. قائدنا الحكيم الرحيم بشعبك وأبنائك، نبايعك حبيباً وملكاً وزعيماً لتمضي بمسيرتنا إلى الأمام بكل ثقة وأمان، لك منا الولاء والتأييد والبيعة، وقبل كل ذلك الحب والإيمان بحكمتك وقيادتك، إيمان تتوارثه الأجيال ويتأصل في قلوبنا ويزداد عمقا بمضي الأيام والسنين. الحديث والكلمات لا تغني عن مكنوناتنا وما تختزنه مشاعرنا من تقدير وامتنان لحكم جلالتكم، فثقتك بأبنائك من رجال الأمن المخلصين الساهرين على أمن مواطنيهم، وسام وشرف يستحق أن يسجله التاريخ، فعطاؤهم لوطنهم استلهام من قيادتكم للمسيرة المباركة لوطننا الغالي، أداؤهم لواجباتهم وتقديمهم للتضحيات يوماً بعد آخر، نابع من أن قيادتهم الحكيمة ومليكهم المفدى، كان ومازال معهم في كل محطات عطائهم، دعمهم ووفّر لهم كل احتياجاتهم وكان ببصيرته ورؤيته الثاقبة، خير سند لهم.. مليكنا المفدى، كلمات جلالتكم وعبارات الشكر والإطراء التي نالها رجال الأمن ومن قبلهم وزير الداخلية، الذي لا يشغله إلا أمن وأمان هذا الوطن، كانت برداً وسلاماً على كل رجال شرطة البحرين في كافة مواقعهم، حاملين رسالتهم الوطنية، مجددين العهد والولاء ومؤدين واجبهم الأمني بكل ثقة وأمانة. فليس هناك ما هو أغلى من أن تبقى البحرين وأهلها والمقيمون على أرضها وزوارها في أمن وأمان في وقت باتت فيها التحديات على أشدها وأصبح الأمان، غاية مفقودة لدى كثير من الشعوب والمجتمعات.. مليكنا المفدى، رجال الشرطة كما عهدتهم دوماً بالحق متمسّكون وللعهد باقون وبالأمانة راعون، يبادلونكم الحب والعطاء بأداء الواجب وتقديم التضحيات، مهما كانت التحديات، فعبارات الشكر والثناء وتقدير جلالتكم لهم، شرف وأمانة وتحفيز على مواصلة العهد لتبقى الثقة في محلها، فليس هناك ما هو أشرف من أن تنال شرطة البحرين بتاريخها وعطائها، شكر وتقدير مليك الوطن وقائده وحكيمه، ليس هناك ما هو أغلى من أن تجد شرطة البحرين ووزيرها الهمام، اهتمام جلالة الملك ودعمه لها في كل المحطات لتبقى درعا حصيناً للوطن، حامية لمقدراته، ساعية للاستقرار وتعزيز الشعور بالطمأنينة لدى جميع أبنائه.. مليكنا المفدى، بيعة للأبد وولاء على الدوام، فكلمات جلالتكم وسام يزيّن وجوهنا وينعش الحب في قلوبنا، حب البحرين وقائدها الحبيب.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا