النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10761 الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 الموافق 14 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:09AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

كتاب الايام

الدبلوماسية الشبابية

رابط مختصر
العدد 9424 الثلاثاء 27 يناير 2015 الموافق 5 ربيع الآخر 1436

تُشير مفردة الدبلوماسية إلى الكلمة اليونانية التي تعني الورقة الرسمية أو الوثيقة المطوية، حيث تعتبر منظمة الأمم المتحدة أكبر منظمة دبلوماسية دولية ترتكز في عملها على النظم ووسائل الاتصال بين الدول الأعضاء في المجموعة الدولية، كما تُترجم وسيلة إجراء المفاوضات بين الأمم التي تطبّق على الخطط والوسائل المستخدمة من قبل الأمم في تفاوضها على صياغة السياسات المؤثرة على الأمم الأخرى. كذلك هي ترجمة حيّة لفن التفاوض في الممارسات الرسمية التي تتبعها معظم الأمم في إرسال ممثلين يعيشون في بلدان أخرى، ويُشار لهم بالدبلوماسيين من أجل استمرارية العلاقات لمجموعة المكاسب السياسية والاقتصادية وتحسين التعامل الدولي. كما يتمتع الدبلوماسيون أيضاً بامتيازات وحصانات متعددة أثناء خدمتهم خارج بلادهم التي تُبنى في الغالب على ضمان بقاء المواطنين الذين يعيشون في بلدان أجنبية في نطاق سلطات حكوماتهم الأصلية، ولهم مزايا وحصانات تمنع القبض أو التفتيش أو الاحتجاز أو فرض الضرائب على ممتلكاتهم الشخصية في البلاد التي يخدمون فيها، علاوة على حرية العبادة الكاملة وجمعهم المعلومات وإرسال التقارير الرسمية والدفاع عن حقوق مواطنيهم في الخارج وتنظيم الزواج أو تأمين حق التصويت للرعايا في الدولة المستضيفة. والدبلوماسية الشبابية Youth Diplomacy تكتسب دوراً مهماً في الدفاع عن القضايا الوطنية باعتبارها جزء لا يتجزأ من الدبلوماسية الموازية للدبلوماسية الرسمية لأيّ بلد واستكمالاً ودعماً لها، وأنّ تفعيلها مرهون بالمعرفة الدقيقة للملفات والقضايا الكبرى لهذه البلدان التي يجب التعامل معها بمهنية تامة في الإعلام العمومي والبنيات المؤسساتية في ظل وجود مجتمع مدني قوي ومكافح من أجل ربط جسور الاتصال والتواصل مع المواطنين وتعبئة المهنيين منهم لتمرير المواقف الإيجابية عن الأوطان وتسهيل عملية الولوج إلى الخبر والمعلومة وتكوين المدونين الشباب لتسخير وسائل الإعلام الاجتماعية الحديثة وتحسين المستويات المؤسساتية وخطابها الرسمي ووضع الخطط والإستراتيجيات الواضحة المبنية على النقاش المفتوح والدعم المادي والمعنوي للجمعيات الشبابية التي تدافع عن قضايا أوطانها في المحافل الشبابية الإقليمية والدولية. يبقى أنّ استيعاب الشباب المكوّن في مجال الدبلوماسية الموازية وتزويدهم بالمهارات الأكاديمية والعلمية التي تؤهلهم للدفاع عن قضايا أوطانهم الخارجية في المحافل الدولية وترقية مهاراتهم الشبابية للدفاع عنها وفق أدبيات علمية وأكاديمية ومهارات في التعبير والتواصل والإعلام والترافع والانخراط في المنظمات الدولية وتمكينهم وضبطهم في مجالات العمل الدبلوماسي الموازي والتمكن من توظيف الدبلوماسية المدنية في الدفاع عن أوطانهم واستيعاب أدوار الجمعيات والمنظمات في تعبئة الرأي العام الدولي وتوجيهه في الشق الحقوقي والبيئي والسياسي الموازي؛ منوطٌا بالمجتمع المدني في التعريف الكامل بالقضايا المتعددة في إطار علاقاته مع منظمات المجتمع المدني والسياسي داخل الحدود وخارجها، علاوة على تنوعها وتعدّد أغراضها وأشكالها في إطار الدبلوماسية الموازية التي تُسمع صوت أوطانها بصورة مشرفة في بلدان إقامتهم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا