النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10758 السبت 22 سبتمبر 2018 الموافق 12 محرم 1439
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    3:00AM
  • المغرب
    5:40AM
  • العشاء
    7:10AM

كتاب الايام

من يقف وراءهم ؟؟

رابط مختصر
الاثنين 15 ربيع الاول 1431هـ العدد 7630

لا يخلو بلد من مشاكل تعترضه إطلاقاً .. وفي كل الأحوال فإن أبناء البلد المعني وحدهم هم الذين يمكنهم أن يتغلبوا على مشاكل بلدهم ويحولوا أحزانه إلى أفراح، فالشباب البحرينيين أضحوا مثل الذهب البحريني الاصلي النادر ؟؟ وعلى ضوء ذلك يجب تفعيل دور الكوادر الإدارية والفنية البحرينية التي تدعم أداء الأندية والمنتخبات وتسيّر أنشطتها وبرامجها بحيث يتم تمويل رواتبهم ومكافآتهم من المؤسسة العامة للشباب والرياضة بدعم ومساندة من الحكومة الموقرة الناجحة برئاسة سيدي صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه الخبير والملم بالرياضة منذ ولادتها .. ليتماشى مع متطلبات الواقع الرياضي الذي نعيش فيه ومستجدات الواقع المستقبلي .. فالشباب البحريني يعتبر ذخيرة المجتمع والإنفاق على إعداده يعد استثماراً مربحاً .. فكل أمر جديد ومهم كهذا لابد أن تكون له خطة مستقبلية مدروسة علميا وماديا .. مع الوضع في الاعتبار دمج الطاقات الموجودة بالمدارس الحكومية التي لا تقل بكفاءتها وإبداعاتها عن مستوى المدارس الخاصة بها .. باعتبارهم الجيل القادم والواعد الذي سيقود مسيرة الكرة البحرينية المستقبلية.. وسيثبتوا جدارتهم متى ما أتيحت لهم الأرضية المناسبة للإبداع منذ الصغر .. بمنحهم الحرية الكاملة دون تدخل .. بالمميزات العالية للاطلاع على التجارب الحديثة في مجالهم عن قرب .. مع تدريبهم وتأهيلهم.. على مستوى كبير .. ليتسنى جني الثمار فيما بعد.. بسواعدهم .. لا بتوجيهات أعلى منهم ؟؟ نقطة شديدة الوضوح لنكن واقعيين بأن نهمس لمن يهمه الامر بأننا نحتاج إلى إعادة النظر في كل ما يتعلق بأمورنا الرياضية .. وليس فقط في توفير الكوادر الإدارية والفنية التي تدعم أداء الأندية الوطنية وتسيّر أنشطتها وبرامجها براتب.. فبدون مجاملة .. الرياضة لدينا لا تسر أبدا .. والسبب بأننا وضعنا جدولا زمنيا ولم نطبقه أو ننجح به (( من قبل البعض وليس الكل المندمجين فى عالم الرياضة وهم لا يفقهون بمحيطها اى شيء )) .. ووضعنا سياسات تغطي القضايا التافه وأهملنا الأمور الأساسية الهامة .. فبالأمس نفكر في كيفية النهوض بالرياضة إلى الأمام والآن اختلفنا في التفكير .. لماذا.. لوعينا بان الأزمة الحقيقية القادمة هي .. عدم وجود العقول المهيأة الفكرة للعمل على نظام الأحتراف التي تساعد من يعمل صباحا ومساءا باعلى الهرم الرياضي وهم معروفين بالاسم ونعذرهم كثيرا على خجلهم باستمرار لاى اخفاق رغم انهم يحققون انجازات وبطولات للبحرين !!! الا ان طموحاتهم كبيرة كبيرة والمستحيل ليس بقاموسهم ابدا.. خاص وسري .. لمن يكثر الكلام نادي البحرين .. هذا النادي لديه فن في الولاء .. بالمستطيل الأخضر وخارجه .. وخصوصا عندما يلعب ابطاله ونجومه على الطاولة الخضراء (( لدرجة انهم يضعون العصائر والمشروبات امام الفرق المنافسة لهم على الطاولة بدلا من اللعب عليها لثقتهم بانفسهم وجدارتهم (( بالتفوق لمن يلعب ضدهم )) لدرجة ان البعض مارس ضدهم العديد من الحركات لاجل حذف البطولات فى جميع الفئات فلم يستطيعوا ؟؟ )) اذن هم جنود فى الملعب ومهمتهم معروفة فنيا !! اما رسم المستقبل للفريق فهذا شأن الإدارة .. ولكن ما حدث اخيرا يثير الاستغراب ونحن جميعا الخاسرون وليس النادي بمن به .. فالرجاء التحرك لأجل إعادة الغزال الرشيق .. وطوي موسوعة حرق القلب لكل مشجع بحريني اخضر .. مع تجميع وتدقيق ووضع الحل لكل مادة متعلقة بهذا الفريق البطل بكل فئاته والاعتراف بالخطأ وهذا ليس عيبا .. ليخرج الى النور فيما بعد ثمار التعب الحقيقي الخالص المخطط له مسبقا .. ليصبح البعض يتكلم عنه لا يتحسف عليه.. وهذه الموسوعة من النجوم تتكلم عن نفسها للابد وستظل بوجود اب الجميع الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة حفظه الله وادامه لنا الرئيس الفخري للنادي وتاج رأس كل رياضي بحريني بمعية رئيس ومجلس الادارة ومحبينه ..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا