النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10811 الأربعاء 14 نوفمبر 2018 الموافق 6 ربيع الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

هل «تنظيم القاعدة».. مجرد شبح؟

رابط مختصر
السبت 13 ربيع الاول 1431هـ العدد 7628

في مقال له بجريدة الوطن الكويتية، اتهم النائب السلفي د. وليد الطبطبائي الدول الغربية بإرهاب العالم الاسلامي عن طريق فزاعة تنظيم “القاعدة”. وقال ان “القاعدة مبرر جاهز لقمع الشعوب المسلمة”، وقال “صار هذا الشيء الهلامي وغير الواضح الذي يسمونه القاعدة مادة تبرر به الانظمة القمعية تصرفاتها.. الانتماء للدعوة الاسلامية عموماً صار تهمة مدان صاحبها ولا يغفر له ان يكون معتدلاً بل الاعتدال مكروه عندهم اكثر من التطرف”. تنظيم القاعدة بالطبع ليس مجرد “شيء هلامي” يخيف به الغربيون العالم الاسلامي، فالواقع ان هذا الجسم الارهابي موجود، وقد فضل نظام طالبان ان يفقد سلطته في افغانستان ولا يسلم قادة التنظيم للتحقيق. هناك سلسلة من العمليات الارهابية في افريقيا وامريكا واوروبا والمملكة العربية السعودية والمغرب واليمن ودول آسيا. هناك اعتقالات واعترافات وادبيات واشرطة وقيادات وخطب. هناك شخص رهيب مثل الزرقاوي اغرق العراق بالدماء، بعد ان ارسل رسالة لاميره الجهادي “الشيخ اسامة بن لادن”، يقترح عليه اثارة الفتنة الطائفية فيها، كي ينفسح المجال في ارض الرافدين للجهاد والمذابح والتفجيرات، والتي لا تزال مستمرة، هناك شباب اسلامي في اوروبا، بريطانيا واسبانيا والمانيا وفرنسا وبلجيكا، بعضهم من ألمع الناس عقلاً وموهبة، انزلقوا إلى دهاليز العمل السري والقتل والتفجير والتخطيط للقتل الجماعي في اوروبا وامريكا، ان انفتح المجال!! هناك صدامات دموية فظيعة وقعت في العراق بين الشيعة والقاعدة اولاً، ثم بين السنة والقاعدة في مناطق الانبار والعشائر، حيث قلبوا حياة اهل السنة، والعشائر والقبائل غربي العراق جحيماً، بالعنف والتكفير والانتقام والتصفيات. هناك اليوم شعوب العالم الاسلامي، في بلدانهم ممن خسروا الامن والامان، وفي اوروبا وامريكا حيث صار المسلم موطن الريبة ومظنة الشك. هناك القرارات العلنية والسرية، على الصعيد المالي والاكاديمي والعسكري، بملاحقة كل مبلغ يخرج من اي مؤسسة اسلامية ومطاردة كل ريال ودينار ودرهم ودولار. هناك التحفظ على وصول المسلمين إلى بعض التخصصات الجامعية الدقيقة. هناك ملايين الكاميرات واجهزة التنصت والاقمار والعيون.. هل تصرف كل هذه المبالغ وتبذل كل هذه الجهود لملاحقة الاشباح والهلاميات يا دكتور؟ تنظيم القاعدة، حقيقة سياسية تنظيمية لها تاريخ تشكيل ونمو، ولها مدرسة فكرية وادبيات وتحليلات، بعضها امتداد لفكر الاخوان المسلمين وجماعات السلف وحزب التحرير وجماعات آسيا الاسلامية وتنظيمات العنف المختلفة. ان الضرر الذي انزله هذا التنظيم بالمسلمين والعرب كبير في كل مجال. وكان المتوقع ان يكون د. الطبطبائي في مقدمة المستغيثين والمستجيرين من هذه الاضرار والشرور، لا ان يكون حافراً تحت اسس وجدران المجهود الدولي لحماية العالم بما في ذلك بلدان دول الخليج والجزيرة العربية، والعالم العربي والاسلامي.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا